مونديال روسيا 2018: المدرب بتكوفيتش يجسد التنوع الثقافي لسويسرا - بالحُجَّة والدليل
مونديال روسيا 2018: المدرب بتكوفيتش يجسد التنوع الثقافي لسويسرا - بالحُجَّة والدليل

مونديال روسيا 2018: المدرب بتكوفيتش يجسد التنوع الثقافي لسويسرا القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يجسد المدرب فلاديمير بتكوفيتش، الكرواتي البوسني الأصل، التنوع الثقافي لسويسرا التي تشارك في مونديال روسيا 2018، بتشكيلة لاعبين من جذور مختلفة، لكنهم يشكلون رغم ذلك «توليفة» منسجمة على غرار التنوع الثقافي والإندماج في المجتمع السويسري.

تضمنت رحلة بتكوفيتش نحو رأس الهرم الفني في لعبة الساحرة المستديرة السويسرية مشوارا كلاعب ومدرب في مختلف الأنحاء الأوروبية، استفضالاً عن عمله 5 سنوات في متجر كاثوليكي خيري.

لم تقابل الجماهير السويسرية بتكوفيتش (54 عاما)، بعاطفة مثالية فِي غُضُون توليه مهام تدريب سويسرا في 2014، ليس بسبب جذوره البوسنية، بل لأنه خلف مدربًا كبيرًا هو الألماني أوتمار هيتسفيلد، كذلك علي الصورة الأخري أن التوقعات بشأن ما قد يحققه بتكوفيتش لم تكن مرتفعة.

ولعل ما قاله ساندرو كومبانيو، المحرر الرياضي في يومية «20 دقيقة» السويسرية، عن وضع بتكوفيتش قبل كأس أوروبا 2016، يعكس تماما الحالة التي كانت قائمة في تلك الفترة، إذ اعتبر أن «هيتسفيلد كان اسما كبيرا، لذا فالمقارنة حاصلة دوما».

لكن المدرب المولود في ساراييفو سَنَة 1963، والحامل للجنسيات السويسرية والكرواتية والبوسنية، كان على قدر المسؤولية بقيادة المنتخب السويسري إلى الدور الثاني من كأس أوروبا 2016، قبل الخروج بركلات الترجيح على يد بولندا.

ثم نجح في قيادة «لا ناتي» إلى نهائيات روسيا 2018، عبر الملحق القاري على حساب ايرلندا الشمالية، وذلك بعدما حل ثانيا في المجموعة الثانية تساويا بالنقاط مع متصدر المجموعة المنتخب البرتغالي بطل أوروبا، الذي كان الوحيد الذي ينتصر على رجال بتكوفيتش في التصفيات وذلك في الجولة الأخيرة «2/صفر»، ما سمح لكريستيانو رونالدو ورفاقه بتصدر المجموعة.

لمع نجم بتكوفيتش كلاعب وسط مع ساراييفو قبل الانتقال إلى سويسرا سَنَة 1987، حيث حصل لاحقا على الجنسية بعد اعتزاله سَنَة 1999، درب أندية في سويسرا ودولة انقرة ولاتسيو الايطالي، حيث أحرز لقب الكأس المحلية سَنَة 2012.

وكشف كلاوديو لوتيتو مالك لاتسيو لصحيفة «ذا جارديان» الانجليزية في 2014 ان تجربة المدرب مع كاريتاس (تجمع عالمي لمنظمات خيرية كاثوليكية) كانت سبب تعاقده معه لأنه أراد تغذية لاعبيه روحيا.

وأقال لوتيتو مدربه بتكوفيتش عندما علم أنه يتفاوض مع الاتحاد السويسري لتدريب منتخبه الأول.

وكان هيتسفيلد تكتيكيا من الطراز الرفيع، معززا ثقافة انضباط مبنية على تفادي تلقي الأهداف كأولوية، وهي مقاربة جلبت النتائج في كأس الدول العالمية 2014 في البرازيل، حيث خرجت سويسرا من الدور الثاني بصعوبة بالغة في الوقت الاضافي امام الارجنتين الوصيفة 1-صفر.

وعلى غرار بتكوفيتش، هاجر عدد كبير من لاعبي سويسرا من أوروبا الشرقية، ما يعقد الوحدة اللغوية والثقافية لفريق يمثل بلدا لديه في الواقع 4 لغات هي الألمانية والفرنسية والإيطالية والرومانش.

ولتعزيز الوحدة، طلب المدرب من لاعبيه تناول الطعام على طاولة واحدة لتفادي خلق زمر صغيرة داخل المنتخب تقودها العصبيات.

ومنع أيضًا استخدام الهواتف المحمولة في أَغْلِبُ أحداث المنتخب.

وتسببت اللغة الألمانية الضعيفة لبتكوفيتش بمشكلات مع وسائل الإعلام، لكن جذوره اليوغوسلافية ساعدته على نسج علاقات جيدة مع أَغْلِبُ نجوم الفريق من تلك الجذور، على غرار شيردان شاكيري (ستوك الانجليزي) وجرانيت تشاكا (أرسنال الانجليزي) وفالون بهرامي (أودينيزي الايطالي) وهاريس سيفيروفيتش (بنفيكا البرتغالي).

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، مونديال روسيا 2018: المدرب بتكوفيتش يجسد التنوع الثقافي لسويسرا القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر مونديال روسيا 2018: المدرب بتكوفيتش يجسد التنوع الثقافي لسويسرا عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : المصرى اليوم