20 مليون يمني يهددهم الفقر.. وراتب محافظ البنك يتساوى مع راتب «ترامب» ويزيد عن رواتب رؤساء الدول العالمية - بالحُجَّة والدليل
20 مليون يمني يهددهم الفقر.. وراتب محافظ البنك يتساوى مع راتب «ترامب» ويزيد عن رواتب رؤساء الدول العالمية - بالحُجَّة والدليل

20 مليون يمني يهددهم الفقر.. وراتب محافظ البنك يتساوى مع راتب «ترامب» ويزيد عن رواتب رؤساء الدول العالمية القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ كشفت وثيقة مالية منسوبة للبنك المركزي اليمني، عن الراتب الضخم الذي يتقاضاه محافظ البنك محمد زمام، في بلد يعيش 6 ملايين فرد من ابناءه في خطر الجوع ولا يملكون حجم وجبة غذاء، بينما يعيش 20 مليون يهددهم الفقر.

 

وأوضحت الوثيقة بأن راتب محافظ البنك، الخامسة عشر مليون و160 ألف ريال في الشهر الواحد، ما يعادل 32 ألف دولار، في الوقت الذي ما يزال المحافظ خارج البلاد، ومنذ تعيينه محافظاً للبنك فشل في وضع أي حلول لانهيار الريال اليمني.

 

وتراجع الريال الأسبوع الماضي إلى مستويات قياسية، وكسر حاجز الـ500 ريال للدولار الواحد، لينعكس ذلك في موجة من الغلاء في أسعار السلع الأساسية.

 

وحتى اللحظة لم يصدر أي تعليق من البنك حول تلك الوثيقة، التي تناقلها مدونون ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أكدوا إنها وثيقة (سند) رسمية صادرة عن البنك، تكشف راتب المحافظ شهرياً.

 

وإذا ما صحت الوثيقة فإن محافظ البنك يتقاضى راتباً يساوي راتب الرئيس الأميركي دونالد ترامب 33 ألف دولار، بينما يزيد راتبه على رواتب رؤساء الدول المصنعة، بنسبة كبيرة.

 

ويزيد راتب المحافظ على راتب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بـ12 ألف دولار، وعن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ20 ألف دولار، وعن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بـ17 ألف دولار، والكندي جاستن ترودو بـ9 آلاف دولار.

 

كذلك علي الصورة الأخري يزيد راتب المحافظ عن راتب رئيس ثاني أكبر دولة مصنعة في الدول العالمية، الرئيس الصيني شي جين بينغ بـ30 ألف دولار، حيث يبلغ راتب بينغ 1660 دولار في الشهر فقط، وهذا الراتب يعتبر من أقل رواتب الزعماء على الإطلاق.

 

وفتحت الوثيقة المسربة حالة من الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي حول رواتب المسؤولين اليمنيين، الذين يقيم نحو 70فِي المائة منهم خارج البلاد، غير مكترثين للحرب التي تشهدها البلاد فِي غُضُون مطلع العام 20الخامسة عشر، والأزمات الإنسانية المتفاقمة.

 

وتحدث نشطاء على أن رواتب السفراء ووكلاء الوزارات يصل بعضها إلى أرقام كبيرة، وإن أَغْلِبُ السفراء يتقاضون قرابة 50 ألف دولار شهرياً، غير الامتيازات الممنوحة لهم، وإن العشرات منهم بدأ في تأسيس مشاريع تجارية في البلدان التي يقيمون فيها.

 

كذلك علي الصورة الأخري يتقاضى الوزراء ومستشاري الرئيس عبدربه منصور هادي (معظمهم يقيم في السعودية) مبالغ لا تقل عن راتب محافظ البنك، كذلك علي الصورة الأخري أن الرواتب تُسلّم لهم بالدولار. 

 

وما يزال الفساد السمة الطاغية لدى المسؤولين اليمنيين سواء في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة اليمنية أو جماعة الحوثيين.

 

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، 20 مليون يمني يهددهم الفقر.. وراتب محافظ البنك يتساوى مع راتب «ترامب» ويزيد عن رواتب رؤساء الدول العالمية القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر 20 مليون يمني يهددهم الفقر.. وراتب محافظ البنك يتساوى مع راتب «ترامب» ويزيد عن رواتب رؤساء الدول العالمية عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : المصدر اونلاين