بعد فوزه بجائزة النيل.. صلاح فضل: «وطنية لا تضارعها أي جائزة عربية» - بالحُجَّة والدليل
بعد فوزه بجائزة النيل.. صلاح فضل: «وطنية لا تضارعها أي جائزة عربية» - بالحُجَّة والدليل

بعد فوزه بجائزة النيل.. صلاح فضل: «وطنية لا تضارعها أي جائزة عربية» القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ اشترك لتصلك أهم الأخبار

عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل د. صلاح فضل، الفائز بجائزة النيل فرع الآداب، ضمن جوائز الدولة التي تم الإعلان عنها أمس الثلاثاء بالمجلس الأعلى للثقافة، إن «حصولي على الجائزة مدعاة لفخري واعتزازي لأنها جائزة وطنية مصرية لا تضارعها في قيمتها المعنوية أي جائزة عربية أخرى كنت قد حصلت عليها ربما تتجاوزها في قيمتها المادية».

وأضاف لـ«القلم الحر»، أن قانون الجوائز الجديد الذي صدر فِي غُضُون أشهر راعى عدة أمور كان المثقفون يطالبون بها أَثْناء السنوات العشر الأخيرة، وفي اجتماع المجلس الأعلى للثقافة، وهي؛ أولًا أن يكون من حق كل الهيئات الترشيح لمن ترى أنه يستحق الجوائز بمستوياتها الأربع من التشجيعية إلى التفوق وانتهاءً بالتقديرية والنيل، ثانيًا أن الأصل في استحقاق المرشحين لهذه الجوائز يجب أن يوكل إلى لجان علمية متخصصة تفحص إنتاجهم وتحدد إنجازهم وتختار من بينهم من هو أولى بالتقديم من غيره في قوائم قصيرة تعرضها على المجلس الأعلى للثقافة، ثالثًا ميزة تِلْكَ القوائم من يستحق أدبيًا بغض النظر عن حصوله على الجائزة المادية لأن الشق الأدبي لا يقل أهمية عن الشق المادي، وأسفرت التجربة في كل الجوائز العربية عن أن نظام القوائم القصيرة يحفظ للمستحقين هذا الاعتراف الأدبي الهام، رابعًا يباشر المجلس الأعلى للثقافة اختصاصه باختيار المتوجين والمؤهلين من بين المستحقين الذين رشحتهم القوائم وبناء على ذلك يحصلون على الجوائز المادية بعد الأدبية، وهذا النظام تم العمل به للمرة الأولي في دورة هذا العام، ولهذا دلالة هامة، في الوقت الذي عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية فيه الرئيس وضع الثقافة مع الصحة والتعليم موضع الأولوية القصوى في تطور المجتمع المصري كان لا بد أن يترجم ذلك عمليًا في هذا النظام الذي أقره القانون.

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، بعد فوزه بجائزة النيل.. صلاح فضل: «وطنية لا تضارعها أي جائزة عربية» القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر بعد فوزه بجائزة النيل.. صلاح فضل: «وطنية لا تضارعها أي جائزة عربية» عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : المصرى اليوم