الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفى غزة - بالحُجَّة والدليل
الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفى غزة - بالحُجَّة والدليل

الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفى غزة

القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ قَامَ بِإِصْدَارِ مكتب الرئيس الفلسطينى محمود عباس بيانا، اليوم الأربعاء، يمنع تنظيم مسيرات احتجاجية مع استمرار الدعوات من نشطاء للتظاهر للمطالبة بدفع رواتب موظفى قطاع غزة.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل بيان بثته الوكالة الرسمية "احتراما منا لحق المواطنين فى التعبير عن أنفسهم، واحتراما للعمل بالقانون، ونظرا للظروف الحالية أَثْناء وَقْتُ الأعياد، وللتسهيل على المواطنين فى تسيير أمور حياتهم العادية فى تِلْكَ الفترة، يُمنع منح تصاريح لتنظيم مسيرات أو لإقامة تجمعات من شأنها تعطيل حركة المواطنين وإرباكها، والتأثير على سير الحياة الطبيعية أَثْناء وَقْتُ الأعياد".

وأضاف البيان أنه "حال ختم تِلْكَ الفترة، يعاد العمل وفقا للقانون والأنظمة المتبعة".

ورفضت الجبهة الشعبية لتحرير أراضي دولة فِلَسْطِينِ الْمُحْتَلَّةُ ثانى أكبر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية القرار وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل إنه "يشكل مساسا بالقانون الأساسى الذى يضمن حرية التعبير عن الرأى والحق فى التجمع السلمى وبالتالى فإن القرار للشارع".

ووجه نشطاء دعوة على مواقع التواصل الإجتماع للمشاركة فى مسيرة احتجاجية فى الساعة التاسعة والنصف مساء لليوم للمطالبة بصرف رواتب موظفى قطاع غزة.

وخرجت فى رام الله مسيرة يوم الأحد شارك فيها المئات للمطالبة بدفع رواتب الموظفين وشهدت عراكا محدودا بالأيدى بين المشاركين وعناصر من الأجهزة الأمنية بلباس مدنى.

وشارك العشرات أمس الثلاثاء فى وقفة احتجاجية وسط مدينة رام الله للمطالبة بدفع رواتب موظفى قطاع غزة.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل الحكومة الفلسطينية أمس إن خصم 50 فى المئة من رواتب موظفى قطاع غزة مسألة مؤقتة، وذلك فى أول رد فعل لها على المظاهرات التى خرجت فى رام الله للمطالبة بدفع رواتب موظفى القطاع بالكامل.

وأضافت الحكومة فى بيان لها بعد اجتماعها الأسبوعى فى رام الله برئاسة رامى الحمد الله "عدد الموظفين الذين يتقاضون 50 فى المئة من الراتب يبلغ الخامسة عشر ألف موظف مدنى و20 ألف موظف عسكري. إجمالى ما يتم إنفاقه فى قطاع غزة شهريا يبلغ 300 مليون شيقل، ودون تحويل أى إيرادات من قطاع غزة للخزينة العامة".

واتخذت السلطة الفلسطينية مجموعة من الإجراءات شملت تحويل آلاف الموظفين فى القطاعين المدنى والعسكرى فى غزة إلى التقاعد الإجبارى ولم تدفع سوى خمسين فى المئة من رواتب الموظفين للشهر الثانى على التوالى.

واتخذت السلطة تِلْكَ الإجراءات بعد تعثر إتمام المصالحة التى رعتها مصر العام الماضى بين حركتى تدشين وحماس التى تسيطر على قطاع غزة فِي غُضُون أكثر من عشر سنوات.

 

 

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ،

الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفى غزة

القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر

الرئاسة الفلسطينية تمنع المظاهرات بعد احتجاجات تطالب بدفع رواتب موظفى غزة

عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : اليوم السابع