أوروجواي تشهر رأسي حربة خطيرين في مواجهة مصر بمشاركة صلاح أو لا - بالحُجَّة والدليل
أوروجواي تشهر رأسي حربة خطيرين في مواجهة مصر بمشاركة صلاح أو لا - بالحُجَّة والدليل

أوروجواي تشهر رأسي حربة خطيرين في مواجهة مصر بمشاركة صلاح أو لا القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تحمل مباراة مصر وأوروجواي الجمعة المقبل قدرا كبيرا من التساؤلات لا سيما ذلك الخاص بإمكانية مشاركة محمد صلاح الذي لا يزال في مرحلة التعافي، ويبدو أن هناك لاعبين آخرين لا يمكن رؤيتهم كذلك.

لكن الموسم الرائع الذي قدمه صلاح مع ليفربول كان واضحا للجميع.

ترقب الجميع رؤية المصري مع منتخب بلاده في المونديال. إلا أن إصابة في الكتف أَثْناء نهائي دوري الأبطال أثارت الشكوك حول مدى لحاقه بأولى مباريات دور المجموعات أمام أوروجواي.

ومنذ خروجه على محفة من أرضية الملعب الأوليمبي في كييف، يطرح الجميع نفس السؤال: هل سيشارك صلاح في إيكاترينبرج يوم الخامسة عشر يونيو؟ لا يزال هذا الأمر أحد نقاط الغموض في الأيام الأولى من المونديال إضافة إلى استمرار الاسطورة رونالدو مع النادي الملكي أو إِرْتِحَال جريزمان عن أتلتيكو مدريد.

أما في معسكر أوروجواي بنيجني نوفوجراد، فهناك تساؤلات أخرى على رأسها تلك التي تتحدث حول الفريق نفسه وموقف اللاعبين الثلاثة المرهقين بدنيا جورجيان دي أراسكايتا ونايتان نانديز وجييرمو فاريلا، والآخر هو أن يستوعب المنافس مدى خطورته.

ليس ممكنا أن تكون هناك حالة أفضل من تلك التي تسود معسكر أوروجواي حاليا. فالجميع متفائل وقد ثْبَتَت الابتسامات في قاعة المؤتمرات الصحفية كذلك، ولم لا والمنتخب اللاتيني يحظى في صفوفه بلويس سواريز وإدينسون كافاني.

على الجانب الآخر، وفي معسكر مصر، لا يزال الغموض يكتنف مسألة ظهور صلاح، ولن يمكن معرفة أي شيء. لكن هذا ربما لا يكون أمرا ذا أهمية بالنسبة لأوروجواي حيث أن سواريز وكافاني لا يقلان خطورة عن صلاح.

وتثير أرقام سواريز الخوف لدى أي منافس، فقد ارتدى قميص فريقه النادي الكتالوني في 51 مباراة رسمية هذا الموسم سدد خلالها 31 هدفا. بينما أحرز كافاني 40 هدفا على مدار 48 مباراة بقميص نادي العاصمة الباريسي بطل فرنسا. أما صلاح فقد سدد 44 هدفا في 52 لقاء ويتفوق على مهاجمي أوروجواي الاثنين في المواجهات الفردية.

لكن كافاني وسواريز، اللذان بالكاد يستطيعان الاقتراب من أرقام صلاح، هما اثنان لتتضاعف الخطورة. وهذا ما يدركه رجال المدرب أوسكار تاباريز الذين سيتنفسون الصعداء إذا لم يتعافى «الفرعون» وعجز عن اللحاق بالمباراة.

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، أوروجواي تشهر رأسي حربة خطيرين في مواجهة مصر بمشاركة صلاح أو لا القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر أوروجواي تشهر رأسي حربة خطيرين في مواجهة مصر بمشاركة صلاح أو لا عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : المصرى اليوم