ألمانيا تسعى للحصول على أقمار اصطناعية للتجسس
ألمانيا تسعى للحصول على أقمار اصطناعية للتجسس

كشف تقرير إعلامي أن ألمانيا تسعى للحصول على أقمار اصطناعية للتجسس لجهاز الاستخبارات الخارجي (بي إن دي).

وذكرت صحف شبكة التحرير«دويتشلاند» اليوم السبت، استنادًا إلى دوائر أمنية، أن لجنة الثقة التابعة للجنة الموازنة في البرلمان أعطت الضوء الأخضر لتمويل للمشروع المعروف بالفعل، وأشارت تِلْكَ الصحف إلى أنه سيتم توفير 400 مليون يورو مبدئيًا لهذا الغرض.

وحسب تقرير تِلْكَ الصحف، فإن من الممكن منح عقد إنشاء ما يصل إلى 3 أقمار أَثْناء نوفمبر الجاري، وكشف التقرير أن الحكومة الألمانية تلقت عرضين على الأقل في هذا المشروع، أحدهما من «ايرباص» ،والآخر من شركة الفضاء «أو اتش بي» في بريمن.

وحصلت شبكة التحرير «دويشتلاند» على نسخة من ورقة لدار المستشارية، تحدثت عن أن السبب وراء تِلْكَ الخطوة يرجع إلى ضرورة توفير القدرة لجهاز الاستخبارات الألماني على الحصول على المعلومات بسرعة وبالاعتماد الذاتي، حتى يتمكن من إجراء تقييم للأوضاع تتسم بأكبر قدر ممكن من التحديث والاستقلالية.

وتابعت الورقة أنه لا يكفي شراء مواد مصورة من السوق التجارية أو سؤال الشركاء الدوليين.

يذكر أن كتلة حزب اليسار تكَفّ تِلْكَ الخطط، وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل اندريه هان، نائبة رئيس لجنة البرلمان للرقابة على أجهزة الاستخبارات (وهي من حزب اليسار) إن الجيش لديه نظام من هذا النوع يمكن أن يكون أفضل،وحسب التقرير، فإن النظام الذي يمتلكه الجيش، من تصنيع شركة (أو اتش بي).

المصدر : بوابة الشروق