الحرس الثوري يستعرض صاروخا باليستيا أمام سفارة واشنطن
الحرس الثوري يستعرض صاروخا باليستيا أمام سفارة واشنطن

استعرض الحرس الثوري الإيراني، صاروخا باليستيا أمام مبنى السفارة الأمريكية في طهران أثناء مراسم ما يسمى "اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي في طهران".

وأقيمت تِلْكَ المراسم في جميع أنحاء البلاد بمشاركة كبار المسؤولين لإحياء الذكرى الـ38 لاقتحام السفارة الأمريكية بطهران من قبل الطلبة سَنَة 1979، وهو كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام يوم التلميذ الإيراني، حيث قمعت قوات الشاه محمد رضا بهلوي بالقوة في العام 1978 التلاميذ المتظاهرين أَثْناء أحداث ثورة ذلك العام..حسبما أفادت قناة " روسيا اليوم " – اليوم / السبت / . 

وتأتي تِلْكَ المراسم على خلفية تصاعد شدة الأحتقان والغَضَب بين الحكومة الإيرانية والولايات المتحدة في الآونة الأخيرة، ما يهدد بانهيار الاتفاق النووي المبرم بين طهران ومجموعة 5+1 والتي تضم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا.

تجدر الإشارة إلى أن طلاب إيرانيين هاجموا السفارة الأمريكية إبان الثورة الإيرانية سَنَة 1979 ، ونتج عن الهجوم أزمة رهائن أمريكيين دامت 444 يوما، ولم تعد العلاقات الدبلوماسية حتى الآن بين طهران وواشنطن.

المصدر : الصباح العربي