البابا فرنسيس يلقي خطابا مناهضا للحرب في مقبرة عسكرية أمريكية
البابا فرنسيس يلقي خطابا مناهضا للحرب في مقبرة عسكرية أمريكية

ألقى البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، واحدا من أكثر خطاباته المفعمة بالمشاعر المناهضة للحرب اليوم الخميس متكلاماً أَثْناء زيارة لمقبرة عسكرية أمريكية إن الدول العالمية يبدو في طريقه لحرب ربما تكون أكبر من أي وقت مضى.

وقاد فرنسيس قداسا شارك فيه آلاف الأشخاص في المقبرة الأمريكية ببلدة نيتونو جنوبي العاصمة الإيطالية في اليوم الذي يحيى فيه الكاثوليك ذكرى موتاهم.

وتضم المقبرة رفات نحو 7860 جنديا أمريكيا لاقوا حتفهم أَثْناء تحرير جنوب إيطاليا وروما في سَنَة 1943 و 1944.

وسار البابا بخطى وئيدة بين صفوف من شواهد القبور ووضع ورودا بيضاء على نحو 12 منها وتوقف لتلاوة صلوات صامتة قبل القداس.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل بصوت خفيض في عظته المرتجلة "نرجوك يا الله كفى. كفى حروبا. لا داعي لمزيد من تلك المذابح العبثية".

المصدر : الصباح العربي