باريس تسعى إلى منع السيارات المزودة بمحركات احتراق داخلي بحلول 2030
باريس تسعى إلى منع السيارات المزودة بمحركات احتراق داخلي بحلول 2030
كشف مسؤول في بلدية باريس الخميس أن سلطات العاصمة الفرنسية تخطط لحظر السيارات التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي، بحلول سَنَة 2030.

عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية مسؤول في مقر بلدية باريس اليوم الخميس أن سلطات العاصمة الفرنسية تسعى إلى منع السيارات التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي، بما فيها تلك التي تعمل بالديزل والبنزين.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل كريستوف ناجدوفسكي المسؤول عن سياسة النقل في مكتب رئيسة بلدية باريس آن هيدالغو "الأمر يتعلق بالتخطيط للمدى الطويل من أَثْناء استراتيجية ستخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري".

وأضاف ناجدوفسكي لمحطة فرانس أنفو الإذاعية "النقل أحد المنتجين الرئيسيين لغازات الاحتباس الحراري لذلك نخطط للتخلص من السيارات التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي أو السيارات التي تعمل بوقود أحفوري بحلول سَنَة 2030".

واستضافت العاصمة الفرنسية، التي ستنظم دورة الألعاب الأولمبية في صيف سَنَة 2024، التوقيع على أحدث اتفاق عالمي بشأن سياسات التعامل مع ارتفاع درجة حرارة الأرض وتتطلع لإنهاء استخدام سيارات الديزل في العاصمة بحلول موعد إقامة دورة الألعاب.

لكن حظر السيارات التي تعمل بالبنزين يعد تصعيدا شديدا في السياسة بالمدينة التي تحظى بأكبر عدد من الزائرين في الدول العالمية.

ولن تتأثر السيارات التي تعمل بالكهرباء بهذا القرار.

 

القلم الحر/ أ ف ب
 

المصدر : فرانس برس