ماتيس: العسكريون الأمريكيون والأتراك يقومون "بعمل جيد" معا
ماتيس: العسكريون الأمريكيون والأتراك يقومون "بعمل جيد" معا
عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الأربعاء إن العسكريين الأمريكيين والأتراك يقومون "بعمل جيد" معا، وذلك في الوقت الذي بلغت فيه التوترات الدبلوماسية بين البلدين ذروتها.

في أوج التوترات الدبلوماسية بين واشنطن وأنقرة، اعتبر وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الأربعاء أن العسكريين الأمريكيين والأتراك يقومون "بعمل جيد" سويا.

وفي تصريح لصحافيين يرافقونه على متن الطائرة إلى تامبا بولاية فلوريدا حيث يزور الخميس والجمعة مركزي القيادة العملانية لمنطقتي الشرق الأوسط (سنتكوم) وأمريكا الجنوبية (ساوثكوم)، عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل ماتيس "نبقي على تواصل تنسيق وثيق الصلة للغاية واتصالات وثيقة جدا. التفاعل والتكامل بين العسكريين لم يتأثر بهذه" الأزمة الدبلوماسية بين واشنطن وأنقرة.

وتابع "نقوم بعمل جيد سويا، بين العسكريين".

وكان البنتاغون قد عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية الثلاثاء أن تداعيات الخلاف الدبلوماسي بين واشنطن وأنقرة لم تنسحب حتى الآن على حلف شمال الأطلسي الذي تعتبر الولايات المتحدة ودولة انقرة من أبرز أعضائه، أو على التعاون العسكري بين واشنطن وأنقرة.

وتعتمد الولايات المتحدة بِصُورَةِ كبير على قاعدة أنجرليك في جنوب انقرة لشن غاراتها الجوية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في دمشق والعراق.

ورَسَّخَ المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل روب مانينغ إن "قاعدة أنجرليك الجوية التركية تستمر في تأدية دورها الهام في إِعَانَة جهود حلف شمال الأطلسي والتحالف".

وتابع المتحدث أن "عمليات التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية انطلاقا من أنجرليك ومراكز تركية أخرى يتم تنسيقها عن كثب مع شركائنا الأتراك وتحظى بدعمهم الكامل".

واندلعت المواجهة الدبلوماسية بين البلدين الأسبوع الماضي بعدما أوقفت السلطات التركية موظفا انقرة يعمل في القنصلية الأمريكية في إسطنبول للاشتباه بارتباطه بمحاولة الانقلاب العام الفائت.

وردا على ذلك أوقفت البعثات الدبلوماسية الأمريكية في انقرة منح تأشيرات إلى الولايات المتحدة إلى غير المهاجرين، ما دفع بالبعثات الدبلوماسية التركية إلى اتخاذ تدابير مماثلة عملا بمبدأ المعاملة بالمثل.

ورَسَّخَ مانينغ أن "انقرة شريك قوي في التحالف وحليف كبير لحلف شمال الأطلسي"، متابعا "يمكنني التأكيد على أن تِلْكَ التطورات (الأخيرة) لم تؤثر على عملياتنا أو عناصرنا".

 

قَامَتْ بِالنُّشَرِ في : 12/10/2017

المصدر : فرانس 24