إقرار مشروع قانون «بريكست» من التصويت الأول في البرلمان البريطاني
إقرار مشروع قانون «بريكست» من التصويت الأول في البرلمان البريطاني

صوّت النواب البريطانيون، الثلاثاء، لصالح مشروع قانون ينهي عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، وهي لحظة حاسمة لاستراتيجية «بريكست» الحكومية بالرغم من اتهامات المعارضة للحكومة باحتكار السلطة بِصُورَةِ غير مسبوق.

وأيّد القانون 326 نائبًا مقابل 290 بعد 13 ساعة من النقاشات التي سيمضي بها النواب قدمًا فِي غُضُون الآن من أجل مزيد من التدقيق.

ويهدف القانون الذي تم إقراره إلى إبطال قانون سَنَة 1972 الذي انضمت بريطانيا بموجبه إلى الاتحاد الأوروبي، وبالتالي تحويل 12.000 تشريع أوروبي موجود حاليًا إلى التشريعات البريطانية.

ويعد إقرار هذا القانون الخطوة التالية على طريق تنفيذ بنود الاستفتاء التاريخي الذي جرى العام الماضي للخروج من الاتحاد الأوروبي، بعد إبلاغ رئيسة الوزراء تيريزا ماي بروكسل رسميًا بانسحاب بريطانيا في مارس الماضي.

ويعود الفضل في انتصار حكومة ماي في تصويت الثلاثاء إلى تحالفها مع الحزب الوحدوي الديموقراطي الأيرلندي الشمالي.

ووصفت ماي النتيجة بأنها «قرار تاريخي يعطي اليقين والوضوح قبل انسحابنا من الاتحاد الأوروبي».

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل في بيان «بالرغم من أن هناك الكثير الذي يجب علينا فعله، فإن هذا القرار يعني أنه بات بإمكاننا التقدم بالمفاوضات على أسس صلبة، ونحن مستمرون بتشجيع النواب من كل أنحاء بريطانيا على العمل معا من أجل تدعيم تِلْكَ التشريع الحيوي».

المصدر : الوطن