واشنطن تتوعد بيونغ يانغ بـ "رد عسكري شامل" في حال هددت أراضيها
واشنطن تتوعد بيونغ يانغ بـ "رد عسكري شامل" في حال هددت أراضيها
توعد وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الأحد في كلمة مقتضبة في البيت الأبيض بـ "رد عسكري شامل" في حال هددت كوريا الشمالية أراضي الولايات المتحدة أو أيا من حلفائها. وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل: "لدينا خيارات عسكرية عديدة (...) نحن قادرون على الدفاع عن أنفسنا وعن حليفتينا، كوريا الجنوبية واليابان".

توعدت واشنطن الأحد على لسان وزير الدفاع جيم ماتيس بـ "رد عسكري شامل" في حال هددت كوريا الشمالية أراضي الولايات المتحدة أو أيا من حلفائها، مشددة على وحدة جميع دول العالم للمطالبة بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل وزير الدفاع جيم ماتيس في كلمة مقتضبة في البيت الأبيض: "لدينا خيارات عسكرية عديدة (...) نحن قادرون على الدفاع عن أنفسنا وعن حليفتينا، كوريا الجنوبية واليابان"، لكنه أوضح أن بلاده لا تسعى في أي حال من الأحوال إلى "القضاء في صُورَةِ تام" على كوريا الشمالية، داعيا زعيم هذا البلد كيم جونغ-أون إلى الاستماع لرسالة مجلس الأمن الدولي الذي "اتفق كل أعضائه بالاجماع على التهديد الذي تشكله كوريا الشمالية".

ورَسَّخَ ماتيس أن "أي تهديد يطال الولايات المتحدة أو أيا من أراضيها بما في ذلك غوام، أو أيا من حلفائها، سيلقى ردا عسكريا شاملا".

ولكن الوزير الاميركي حرص على توضيح ان الولايات المتحدة لا تسعى في اي حال من الاحوال الى "القضاء في صُورَةِ تام" على كوريا الشمالية،

ويلتئم مجلس الأمن الدولي في اجتماع طارئ الاثنين صباح في الساعة 10,00 (14,00ت غ) لبحث التجربة النووية السادسة التي أجرتها كوريا الشمالية الأحد.

فرانس 24/ أ ف ب

المصدر : فرانس برس