كمبوديا: إِحْتِجاز زعيم أكبر أحزاب المعارضة بتهمة "الخيانة"
كمبوديا: إِحْتِجاز زعيم أكبر أحزاب المعارضة بتهمة "الخيانة"
اعتقلت السلطات الكمبودية الأحد زعيم المعارضة كيم سوكها، رئيس "حزب الإنقاذ الوطني الكمبودي"، بتهمة "الخيانة". وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل الحكومة في بيان إنها اكتشفت وجود "مؤامرة سرية بين كيم سوكها وجماعته وأشخاص أجانب للإضرار بكمبوديا"، مضيفة إن "تِلْكَ الخدعة السرية هي فعل خيانة".

أعلنت الحكومة الكمبودية في بيان أن زعيم أكبر أحزاب المعارضة كيم سوكها اعتقل الأحد بتهمة الخيانة، من دون أي تفاصيل إضافية عن تِلْكَ الجريمة المفترضة. وهذا أحدث فصل من مسلسل الملاحقات القضائية التي تستهدف معارضي رئيس الوزراء هون سين (65 عاما) قبل انتخابات تموز/يوليو 2018.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل الحكومة إنها اكتشفت وجود "مؤامرة سرية بين كيم سوكها وجماعته وأشخاص أجانب للإضرار بكمبوديا". وأضافت إن "تِلْكَ الخدعة السرية هي فعل خيانة".

وكانت المعارضة حققت اختراقا مهما في الانتخابات البلدية في تموز/يوليو الفائت، الأمر الذي أثار قلق رئيس الوزراء الحاكم فِي غُضُون اِنْصِبَاب نظام الخمير الحمر. وتمثل انتخابات تموز/يوليو 2018 تحديا كبيرا لهون سين الذي يزداد خطابه حدة إزاء المعارضة والناشطين في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان.

وأعربت الخارجية الأمريكية عن قلقها لاعتقال سوكها، زعيم "حزب الإنقاذ الوطني الكمبودي"، معتبرة أن الاتهامات "يبدو أنها ذات دافع سياسي" ومضيفة أن هذا الأمر "يطرح تساؤلات جدية حول قدرة الحكومة على إجراء انتخابات ذات صدقية".

القلم الحر/ أ ف ب

المصدر : فرانس برس