الاتحاد الأوروبي و"الناتو" يدينان تجربة كوريا الشمالية الهيدروجينية
الاتحاد الأوروبي و"الناتو" يدينان تجربة كوريا الشمالية الهيدروجينية

أدان كل من الاتحاد الأوروبي، وحلف شمال الأطلسي "ناتو"، إجراء كوريا الشمالية، تجربة جديدة على قنبلة هيدروجينية، صباح اليوم.

وأفاد أمين سَنَة "الناتو"، ينس ستولتنبرج، في بيان، أن الحلف منزعج من تصرفات كوريا الشمالية، التي تزعزع الاستقرار، وفقا لوكالة "الأناضول" التركية.

وأدان ستولتنبرج، بشدة التجربة الجديدة لكوريا الشمالية، معتبرا أنها انتهاك واضح لقرار مجلس الأمن الدولي المرقم 2321، والذي تم الموافقة عليه في تشرين الثاني 2016.

ولفت إلى أن التجربة الجديدة تهدد الأمن الإقليمي والدولي.

ودعا ستولتنبرج، بيونج يانج، إلى إنهاء أنشطتها المتعلقة ببرنامجها النووي، وجميع صواريخها البالستية، والالتزام بمسؤولياتها الدولية، والابتعاد عن كافة التصرفات والتهديدات التي تؤدي إلى شدة الأحتقان والغَضَب وانعدام الأمن.

وأضاف "يتعين على كوريا الشمالية تدمير كل أسلحة الدمار الشامل لديها، بِصُورَةِ لا رجعه فيه، على أن يتم التأكد من ذلك".

من جهتها، عَرَّفَت فِي غُضُونٌ قليل الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني، إن تجربة بيونج يانج، الجديدة تعد خطوة استفزارية للغاية، تهدد الأمن الإقليمي والدولي.

ودعت موغريني، نظام بيونج يانج، إلى تدمير أسلحة الدمار الشامل التي بحوزته،.

وبينت أن موقف الاتحاد الأوروبي واضح جداً في تِلْكَ المسألة.

وأعلنت كوريا الشمالية، في وقت سابق اليوم، عن تجربتها الجديدة على قنبلة هيدروجينية، يمكن حملها على صاروخ باليستي عابر للقارات.

ووفق وكالة "يونهاب" للأنباء، التابعة لكوريا الجنوبية، التي أسندت خبرها لإعلام كوريا الشمالية، فقد أعلنت بيونغ يانغ، عن تجربتها النووية السادسة في 2017.

ووقعت هزة بالغة الشدة القصوي، صباح اليوم، قرب موقع للتجارب النووية في مدينة هامغيونغ، بكوريا الشمالية.

وأشارت وسائل الإعلام الكورية الشمالية إلى نجاح التجربة الجديدة.

المصدر : الوطن