التحالف الدولي: لن نتكبد عناء إِحْتِجاز زعيم تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي
التحالف الدولي: لن نتكبد عناء إِحْتِجاز زعيم تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي

رَسَّخَ قائد قوة المهام المشتركة في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي، الجنرال ستيفن تاونسند، أن التحالف يبحث عن زعيم تنظيم تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي، أبو بكر البغدادي، بهدف قتله، مشيرا إلى أن البغدادي لا يستحق عناء القبض عليه.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل تاونسند: "لا أرى أهمية في إلقاء إِحْتِجاز البغدادي، سأكون سعيدا إذا ألقي القبض عليه، لا أعلم من قد لا يكون سعيدا بذلك، سأكون سعيدا بالمستوى نفسه إذا قتل، هو موجود في مكان ما، لا أعتقد أنه قتل، إذا وجدناه سنقتله، لا يستحق عناء محاولة القبض عليه".

من جهة أخرى رَسَّخَ تاونسند أن قافلة مسلحي تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي الذين تم إجلاؤهم من لبنان، كانت على وشك أن في غضون ذلك تَطَفُّل مناطق سيطرة التنظيم لتتوجه إلى قرية البوكمال قرب الحدود العراقية، موضحا أنها عادت إلى مناطق يسيطر عليها النظام، بعدما عرقل التحالف تقدمها.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل تاونسند: "قبل دخولي إلى هذا المؤتمر، كانتِ القافلة تتحرك لكن بعكس اتجاهِها الأول، إذ كانت عائدة إلى مناطق يسيطر عليها النظام. قبل ذلك، كانت قد اقتربت من مناطق سيطرة تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي، فعندما كانت لا تزال في مناطق سيطرة النظام، كانت تنتظر وسائل نقل من مسلحي تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي آتية من منطقة البوكمال، لنقل المسلحين وعائلاتهم إلى هناك، قرب الحدود العراقية".

وذكر الجنرال، وفق "رويترز" أن قوات من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لم تهاجم القافلة لكنها ضربت كل مقاتل أو مركبة تابعة لداعش حاولت الاقتراب من تلك القافلة.

المصدر : الوطن