الحكومة الإيرانية: بشار الأسد ديكتاتور.. وتدخلنا في دمشق «مصلحة»
الحكومة الإيرانية: بشار الأسد ديكتاتور.. وتدخلنا في دمشق «مصلحة»

رَسَّخَ المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، أن تدخلات بلاده في دمشق تستند إلى المصلحة، رغم ديكتاتورية رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وأضاف "خامنئي"، في تصريحات أمس، أن بلاده تنظر إلى دمشق من باب المصلحة، بغض النظر عن اعتبار أَغْلِبُ المسؤولين الإيرانيين بشار الأسد، ديكتاتورًا، وفقًا لـ"العربية".

يُذكر أن التدخل العسكري الإيراني خارج البلاد لاسيما في حرب دمشق، أثار موجة من الانتقادات داخل الحكومة الإيرانية، حيث تشير التقارير إلى مصرع أكثر من 4 آلاف إيراني في معارك دمشق، فضلًا عن الدعم المالي الكبير الذي يتلقاه نظام الأسد فِي غُضُون سَنَة 2011 من طهران، في حين يعاني الشعب الإيراني من الفقر والبطالة.

 

المصدر : التحرير الإخبـاري