ترامب يحمل "مادورو" مسؤولية سلامة معارضيه المسجونين
ترامب يحمل "مادورو" مسؤولية سلامة معارضيه المسجونين

وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس، تحذيرا بالغ الشدة القصوي اللهجة الى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو واصفا إياه مجددا بالديكتاتور، وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل إنه يحمّله "شخصيا" مسؤولية صحة وسلامة اثنين من زعماء المعارضة تم سجنهما.

وكان المعارضان البارزان ليوبولد لوبيز وأنطونيو ليديزما قيد الإقامة الجبرية في منزليهما عندما اقتادتهما السلطات الفنزويلية إلى السجن، وادعت المحكمة العليا لاحقا أنهما كانا يخططان للهرب والاختباء اما في فنزويلا أو في الخارج.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل "ترامب"، في بيان أصدره البيت الأبيض، أن "الولايات المتحدة تلقي اللوم بصورة مباشرة علي أفعال ديكتاتورية مادورو".

واعتبر البيان ان "السيدين لوبيز وليديزما سجينان سياسيان يحتجزهما النظام بطريقة غير شرعية".

كذلك علي الصورة الأخري ادانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت عملية الاعتقال واعربت في تغريدة لها عن "القلق الشديد" للولايات المتحدة.

وفرضت وزارة الخزانة الاميركية الاثنين عقوبات على مادورو الذي قارنه مستشار الامن القومي "أتش آر ماكماستر" بالرئيس السوري بشار الاسد ورئيس زيمبابوي روبرت موغابي والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل ترامب في البيان ان "الولايات المتحدة تحمّل مادورو، الذي عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية بِصُورَةِ علني قبل ساعات انه سيتحرك ضد معارضيه السياسيين، المسؤولية بِصُورَةِ شخصي عن صحة وسلامة السيدين لوبيز وليديزما وأي سجين آخر".

وتابع البيان "نكرر مطالبتنا باطلاق سراح فوري وغير مشروط لكل السجناء السياسيين".

المصدر : الوطن