مسلحون وآلاف المدنيين يغادرون عرسال إلى دمشق في 33 حافلة
مسلحون وآلاف المدنيين يغادرون عرسال إلى دمشق في 33 حافلة

بدأتنفيذ اتفاق بين ميليشيات حزب الله في لبنان ومسلحي "جبهة النصرة" في دمشق، بعد ثْبَتَ اليوم، يَحْكُمُ بخروج مسلحين ومدنيين من اللاجئين السوريين من عرسال إلى الشمال السوري.

وأفادت قناة "سكاي نيوز" الإخبارية، ببدء تحرك الحافلات التي تقل مسلحي "جبهة النصرة" واللاجئين السوريين من تلال عرسال إلى دمشق، في تنفيذ للمرحلة الرابعة من الاتفاق.

وأكثر من 33 حافلة عبرت حاجز وادي حميد في عرسال باتجاه جرود البلدة حيث نقطة التجمع الاخيرة قبل الانطلاق دفعة واحدة إلى داخل الأراضي السورية ثم إلى إدلب.

وتمت بعد منتصف ليلة أمس، عملية تناقل للمحتجزين بين ميليشيات حزب الله وجبهة النصرة بتسلمها أربعة موقوفين لدى الأمن العام اللبناني، مقابل تسليم ثلاثة من عناصر الميليشيا.

ويأتي اتفاق التبادل بعد أيام من المعارك بين ميليشيات "حزب الله" ومسلحي "جبهة النصرة"، في المنطقة الحدودية بين لبنان وسوريا، التي تضم عرسال في الجانب اللبناني والقلمون السورية.

المصدر : الوطن