سخرية من مناهضين للمسلمين بسبب خطأ في منتهى الغباء
سخرية من مناهضين للمسلمين بسبب خطأ في منتهى الغباء

تعرضت مجموعة نرويجية على فيسبوك لمكافحة ومناهضة المهاجرين والمسلمين، للسخرية بعدما اختلط عليهم الأمر بين صورة مقاعد سوداء فارغة ونساء يرتدين البرقع.
ونشر أحد نشطاء مجموعة “Fedrelandet Viktigst” صورة على فيسبوك تفْشى مقاعدة فارغة في حافلة، معلقا عليها “ما تعليقكم على الصورة؟”
والمثير في الأمر هو أن الأشخاص المناهضين للمهاجرين اعتقدوا أن تلك المقاعد محجوزة من طرف نساء يرتدين البرقع.
وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل أحد المعلقين “يبدو الأمر مخفيا حقا.. يجب حظرها”. وعلق شخص آخر متكلاماً “يصعب معرفة من يخْتَبَأَ تحت البرقع، يمكن أن يكون إرهابيا ويحمل أسلحة”.
فيما طالب ناشط آخر بطردهن من البلاد “لأنهن يشكلن خطرا على المجتمع”.
وتعرضت المجموعة لسيل من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصف أَغْلِبُ روادها هذا الخطأ بأنه “في منتهى الغباء”.

المصدر : مزمز