شرطة أستراليا تطلق سراح محتجز في قضية مخطط تفجير طائرة
شرطة أستراليا تطلق سراح محتجز في قضية مخطط تفجير طائرة

أعلنت الشرطة الاسترالية اليوم، انها اطلقت سراح واحد من اربعة اشخاص اوقفوا للاشتباه بتخطيطهم لتفجير طائرة من دون توجيه اي تهمة اليه، فيما وصف محاميه ما جرى بأنه "بضعة ايام صعبة".

والقي إِحْتِجاز عبدالله مرعي البالغ 50 عاما بعد مداهمة خمسة منازل في سيدني السبت، وتبع ذلك تشدد في الأمن شمل مطارات ومرافق رئيسية.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل السلطات الاسترالية ان المخطط الذي تم احباطه كان يستهدف اسقاط طائرة بواسطة قنبلة محلية الصنع دون اعطاء تفاصيل أكثر، فيما افادت صحفة محلية ان الرجال خططوا لاستخدام غاز سام او قنبلة مخبأة داخل آلة لفرم اللحمة.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل الشرطة في بيان "أحد هؤلاء الرجال ويبلغ 50 عاما اطلق سراحه الليلة السَّابِقَةُ (الثلاثاء) دون اتهامه بأي جريمة جنائية".

واضاف البيان "التحقيقات مستمرة وسوف يتم إِبْلاغ المزيد من المعلومات في الوقت المناسب".

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل مصطفى خير محامي مرعي انه سيراجع كيفية تصرف الشرطة تجاه موكله.

وكتب على موقع تويتر "موكلي عبدالله مرعي أطلق سراحه دون توجيه اي تهمة له".

وتابع "ايام قليلة صعبة، لكنه مرتاح لان الحقيقة ثْبَتَت. سوف اراجع عمل الشرطة".

وسيبقى الثلاثة الآخرون قيد التوقيف بانتظار توجيه تهم لهم، بعد ان سمح القضاء للشرطة بابقائهم سبعة ايام اضافية في الحجز.

وأعلنت شركة "الاتحاد للطيران" الاماراتية الثلاثاء أنها تساعد الشرطة الاسترالية في التحقيق، وسط تقارير ان احدى طائراتها المتجهة الى ابوظبي كانت الهدف.

وأفاد مفوّض الشرطة الاتحاديّة الأسترالية أندرو كولفن "نعتقد أنه إرهاب مستوحى إسلاميا"، لكنّه أشار إلى أنّ الشرطة لم تحصل بعد على قدر وَافِرُ من المعلومات بشأن الهجوم الذي كان مخططا له أو موقعه أو توقيته.

المصدر : الوطن