حرائق غير مسبوقة غرب تونس تأتي على مساحات واسعة من الغابات
حرائق غير مسبوقة غرب تونس تأتي على مساحات واسعة من الغابات

أتت حرائق ضخمة وغير مسبوقة في تونس اندلعت فِي غُضُون يومين على مساحات واسعة من الغابات والعديد من المنازل غرب البلاد في وقت لا تزال فرق الإغاثة تكافح للسيطرة عليها بِصُورَةِ نهائي.

ونشب فِي غُضُون السبت ما لا يقل عن الخامسة عشر حريقا في مناطق مختلفة من ولاية جندوبة القريبة من الحدود الجزائرية غربا أغلبها بِصُورَةِ متزامن ما أدى إلى تمدد الحرائق إلى مساحات واسعة قاربت نحو 220 هكتارا.

وتضم الولاية مساحات واسعة من الغابات والجبال خاصة في مدينتي طبرقة وعين دراهم.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل والي جندوبة أكرم السبري الثلاثاء إن 23 منزلا تضرر من الحرائق وإن حالة من الخوف انتشرت بين السكان وتم اجلاء عائلات إلى مراكز إيواء.

وعلى مدى اليومين الماضيين انفجرت في المناطق الجبلية ألغاما تعود إلى حقبة الحرب العالمية الثانية بفعل الحرائق.

ودفعت وحدات الحماية المدنية بتعزيزات كبرى وبتجهيزات ثقيلة إلى المنطقة من ولايات أخرى، كذلك علي الصورة الأخري شاركت وحدات من الجيش في جهود وضع اليد على الحرائق وحماية المناطق السكنية.

وذكر الوالي أن نسبة وضع اليد على الحرائق بلغت صباح الإثنين 90فِي المائة.

ولم تعرف أسباب اندلاع الحرائق لكن الوالي أشار إلى امكانية وجود عمليات حرق متعمدة.

وكانت موجة حرائق أخرى نشبت كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام في وقت سابق بمناطق مختلفة من البلاد، ومن بينها القيروان وصفاقس بوسط تونس وقابس في الجنوب.

وتشهد تونس فِي غُضُون بداية موسم الصيف هذا العام درجات حرارة قياسية واستثنائية، حيث بلغت في أقصاها 47 درجة مسجلة ارتفاعا عن المعدلات العادية بعشر درجات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم