مايكروسوفت ترد بقوة على التكهنات بشأن إغلاقها لقسم Surface وخروجها من سوق الأجهزة
مايكروسوفت ترد بقوة على التكهنات بشأن إغلاقها لقسم Surface وخروجها من سوق الأجهزة

رَسَّخَ مسؤول تنفيذي في شركة ميكروسوفت مؤخرا أن أجهزة Windows 10 Mobile لم تعد محط إهتمام الشركة، وهذا ليس بسر كبير تم كشه للتو. لم تقم الشركة بإطلاق أي جهاز جديد مدعوم بنظام Windows 10 Mobile فِي غُضُون وَقْتُ طويلة جدًا ونفس الشيء ينطبق على شركائها المصنعين. ومع ذلك، أدى هذا إلى أَغْلِبُ التوقعات التي تفيد بأن سلسلة أجهزة Surface التابعة لشركة مايكروسوفت ستلقى نفس المصير. رأي مايكروسوفت في تِلْكَ التنبؤات هي أنها مجرد ” إشاعة مختصرة “.

أشارت التنبؤات السابقة إلى أن شركة مايكروسوفت تعتزم إغلاق القسم المسؤول عن أجهزة Surface في العام 2019. وقد تم تدعيم تلك التكهنات بحقيقة أن هذا القسم ليس مربحًا لشركة مايكروسوفت، لذلك فإن الشركة تفكر في إغلاق هذا القسم نظرًا لكونه غير قادر على جلب الأرباح للشركة. وقد تعامل رئيس قسم Surface في شركة مايكروسوفت، السيد Panos Panay مع تلك التنبؤات، وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل بأن الشركة لا تخطط لإغلاق القسم المسؤول عن أجهزة Surface في أي وقت قريب.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل السيد Panos Panay بأن ” شركة مايكروسوفت لم تبدأ من أجل الخروج “، مضيفا أن الشركة ستواصل عملها في هذا السوق لفترة طويلة وأن أجهزة Surface لن تذهب إلى أي مكان. وأشار السيد Panos Panay إلى أن تِلْكَ التنبؤات ليست إلا ” إشاعة مبتذلة لهذا الأسبوع “.

وأشار السيد Panos Panay كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام إلى أنه بالنسبة لشركة مايكروسوفت، فإن قسم Surface يقوم بأكثر من مجرد بيع الأجهزة. وقد إستشهد بحقيقة كيف ساهمت أجهزة Surface في جلب الْكَثِيرُونَ من التحسينات إلى سوق الحواسيب بصفة عامة. لذلك من الواضح أن لدى شركة مايكروسوفت رؤية طويلة الأمد حول هذا، ولن تستسلم بسبب النكسات على المدى القصير.

 

المصدر : إلكتروني