الأن «اقتصادية دبي» تتجاوب مع المبادرة
الأن «اقتصادية دبي» تتجاوب مع المبادرة

تجاوباً مع مبادرة «تحدي دبي للياقة» التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتحدى من خلالها مختلف الجهات الحكومية والخاصة والأفراد على المشاركة في المبادرة بهدف التشجيع على ممارسة الرياضة، نظمت اقتصادية دبي ومؤسساتها مسيرة المشي في دبي فيستيفال سيتي، وذلك تأكيداً على قبولها المشاركة في «تحدي دبي للياقة».

قاد مسيرة المشي سامي القمزي، المدير العام لاقتصادية دبي؛ وعلي إبراهيم، نائب المدير العام لاقتصادية دبي، بحضور عدد من المديرين التنفيذيين، ومجموعة كبيرة من الموظفين من مختلف الأقسام والإدارات في اقتصادية دبي ومؤسساتها.

وأعرب القمزي عن حرص اقتصادية دبي على قبول هذا التحدي والمشاركة كأحد الرعاة الاستراتيجيين للحدث، إلى جانب إشراك الموظفين وتحفيزيهم على المشاركة في الأنشطة التي سيتم طرحها بِصُورَةِ دوري طيلة وَقْتُ «تحدي دبي للياقة»، لتصبح ممارسة الرياضة عادة مستحبة بينهم. من جانبه، رَسَّخَ القمزي أنه سيتم طرح برامج داخلية توعوية لتحفيز الموظفين على المشاركة في المبادرة، مشيراً إلى أن ممارسة الرياضة واللياقة البدنية تزيد من الثقة بالنفس وتنشط الذهن والتفكير وترفع معدل الذكاء، إضافة إلى أنها تساعد بِصُورَةِ سَنَة على تعلم الانضباط وإبعاد الشباب عن الممارسات الخاطئة.

وقد نظمت اقتصادية دبي ورشة توعوية داخلية للموظفين لتشجيعهم على تحميل تطبيق «تحدي دبي للياقة» الذي لاقى تجاوباً من قبلهم. كذلك علي الصورة الأخري يتم تجهيز ممشى خاص في الساحة الخارجية لتشجيع الموظفين على ممارسة رياضة المشي أَثْناء وَقْتُ استراحتهم على مدى مبادرة «تحدي دبي للياقة».

المصدر : البيان