4 أسباب تدفع رونالدو للرحيل عن الميرنجي
4 أسباب تدفع رونالدو للرحيل عن الميرنجي

" لا أريد التجديد " كان ردا مقتضبا للبرتغالي الاسطورة رونالدو نجم النادي الملكي، على أحد الاسئلة التي وجهت له خَلْف خسارة النادي الملكي من توتنهام الإنجليزي بنتيجة 3-1 أمس، الأربعاء، في إطار الجولة الرابعة بدوري المجموعات لدوري ابطال اوروبا " المجموعة الثامنة".

وعلى الرغم من أن الرد ظَهِرَ وَكَشْفُ وَبَانُ بكلمتين، إلا أنه يحمل بين طياته معان كثيرة، أبرزها عدم شعور " الدون" بالراحة في الوقت الحالي مع الميرنجي، وهو الذي يدفعنا للتساؤل، هل اقتربت حكاية الدون من النهاية مع النادي الملكي؟.

زادت التكهنات حول الاسباب التي دفعت رونالدو لهذا التصريح، وهو مانرصدها في التقرير التالي.

1- هبوط مستوى الفريق

يمر النادي الملكي بوَقْتُ صعبة بسبب سوء النتائج، حيث يحتل الفريق المركز الثالث في جدول الليجا الإسبانية برصيد 20 نقطة، مبتعداً عن غريمه التقليدي برشلونه بفارق 8 نقاط، بعد مرور 10 جولات فقط.

وتلقى الفريق مؤخراً خسارتين متتاليتين من جيرونا الصاعد حديثاً بنتيجة 2-1 ، قبل أن يتلقى الفريق أمس الاربعاء، هزيمة مذلة من توتنهام الإنجليزي بنتيجة 3-1 على ملعب ويمبلي في العاصمة الإنجليزية لندن، في دوري أبطال أوروبا.

 

2- إِرْتِحَال النجوم عن الفريق

استغناء النادي الملكي الصيف الماضي عن عدد من نجومه أمثال " ألفارو موراتا، خيمس رودريجز، بيبي". الأمر الذي انعكس بالسلب على الفريق، حيث رَسَّخَ الاسطورة رونالدو أمس الأربعاء، في تصريحات تلفزيونية أن إِرْتِحَال هؤلاء النجوم أثر على مستوى الفريق ، يأتي ذلك بالإضافة الى عدم تدعيم الفريق باي نجوم.

 

3- تقدم اللاعب في العمر، وهبوط مستواه:

بات النجم البرتغالي يبلغ من العمر 32 سَنَة، كذلك علي الصورة الأخري يعاني من عقم تهديفي على المستوى المحلي وهبوط في المستوى، حيث لم يسجل اللاعب إلا جول وحيد فقط أَثْناء 6 مباريات في الليجا الإسبانية ، الأمر الذي خلق حالة من السخط وسط جماهير النادي الملكي عليه.

ومن الممكن ان يتسبب هذا الأمر في تَحْرِير جماهير ملعب السانتياجو برنابيو صافرات الاستهجان على اللاعب، مثلما حدث قبل ذلك في المواسم السَّابِقَةُ عند هبوط مستواه، فجماهير النادي الملكي تعول عليه دائماً، أن يحدث الفارق ودائما تنتظر منه الأفضل.

 

4- أزمته مع الضرائب:

عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تَعْتَبِرُ ازمته مع الضراب ووزارة المالية الاسبانية  من أبرز الأسباب، بعد اتهامه بالتهرب الضريبي. الأمر الذي كان سيتسبب في رحيله عن النادي الملكي، خاصة مع العروض الخيالية التي تلقاها من نادي نادي العاصمة الباريسي، قبل أن يعدل عن رأيه ويقرر الاستمرار مع الفريق.

يذكر أن كرستيانو رونالدو يتبقى له 4 سنوات في عقده مع النادي الملكي، بشرط جزائي قيمته مليار يورو.

وتوج النجم البرتغالي ب 13 لقب مع النادي الملكي فِي غُضُون قدومه من مانشستر يونايتد الإنجليزي في يوليو سَنَة 2009، في صفقة بلغت 94 مليون  يورو، كذلك علي الصورة الأخري يحتل قائمة الهدافين التاريخيين للنادي برصيد 286 جول حتى الآن.

 

 

المصدر : بوابة الشروق