رونالدو يقترب من تحقيق الكرة الذهبية للمرة الخامسة
رونالدو يقترب من تحقيق الكرة الذهبية للمرة الخامسة

30 لاعبا بطموحات مختلفة في صراع محتدم على جائزة الكرة الذهبية المقدمة من مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية لأفضل لاعب في الدول العالمية لعام 2017 ، ولكن يظل الصراع الحقيقي محصورا بين النجمين اللذين تقاسما الجائزة في السنوات التسع السَّابِقَةُ.

ويترقب عشاق الساحرة المستديرة غدا الخميس لحظة الإعلان عن النجم المتوج بالجائزة للعام الثاني على التوالي بعد انفصالها عن جائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأفضل لاعب في الدول العالمية بعد ختم الشراكة التي جمعت الجائزتين لأعوام.

ورغم وجود 30 لاعبا في القائمة النهائية المختصرة للمنافسة على الكرة الذهبية المقدمة من المجلة الفرنسية ، تصب معظم الترشيحات في مصلحة النجمين البارزين البرتغالي الاسطورة رونالدو مهاجم النادي الملكي الأسباني والأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم النادي الكتالوني الأسباني مثلما كان الحال في نسخة 2016 والتي خطفها رونالدو متفوقا على ميسي.

واحتكر اللاعبان الجائزة على مدار الأعوام التسع السابقة بواقع خمس جوائز لميسي في 2009 و2010 و2011 و2012 و20الخامسة عشر وأربع جوائز لرونالدو في 2008 و2013 و2014 و2016 .

وإذا توج رونالدو بالجائزة غدا ، سيعادل بهذا إنجاز منافسه التقليدي العنيد ميسي كأثر لاعبين يحرزان الجائزة برصيد خمس نسخ لكل منهما.

وتشير معظم التكهنات والتقارير الإعلامية إلى أن الجائزة لن تخرج تِلْكَ المرة كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام من قبضة اللاعبين مع تفوق نسبي لرونالدو الذي أنتصر مع النادي الملكي بلقب الدوري الإسباني ودافع بنجاح مع الفريق عن لقب دوري أبطال أوروبا.

وفي المقابل ، يرى البعض أن ميسي هو الأجدر بها لما يقدمه من عروض رائعة إضافة للدور الذي لعبه في بلوغ المنتخب الأرجنتيني لنهائيات بطولة كأس الدول العالمية 2018 .

واشتهرت جائزة الكرة الذهبية فِي غُضُون منتصف القرن الماضي بأنها الجائزة المقدمة لأفضل لاعب أوروبي قبل توسيع نطاق المنافسة في 1995 ليشمل جميع اللاعبين في الأندية الأوروبية بغض النظر عن جنسياتهم لتصبح الجائزة لأفضل لاعب في الدول العالمية مع الإبقاء على نطاق اللعب بالأندية الأوروبية.

وفي 2007 ، اتسع النطاق بِصُورَةِ أكبر ليشمل جميع اللاعبين في الدول العالمية بغض النظر عن القارة التي يلعبون فيها لتصبح الجائزة لأفضل لاعب في الدول العالمية بلا قيود كذلك علي الصورة الأخري أصبح التصويت على الجائزة متاحا لصحفيين ونقاد رياضيين من كل أنحاء الدول العالمية وليس من القارة الأوروبية فحسب ولكن ظلت الجائزة محصورة عمليا بين اللاعبين الناشطين بالأندية الأوروبية نظرا لاستقطاب الأندية الأوروبية لأبرز اللاعبين من كل أنحاء الدول العالمية.

وبعدها بعامين ، اندمجت جائزة الكرة الذهبية مع جائزة الفيفا لأفضل لاعب في الدول العالمية واستمرت الشراكة بين الجائزتين فِي غُضُون 2010 إلى 20الخامسة عشر حيث كانت جائزة الكرة الذهبية المقدمة من “فرانس فوتبول” تسلم إلى الفائز بها في حفل الفيفا السنوي لتوزيع الجوائز.

ولكن الفيفا و”فرانس فوتبول” أوقفا تِلْكَ الشراكة في 2016 لتعود الكرة الذهبية جائزة خالصة من المجلة الفرنسية وهو ما يضاعف آمال رونالدو في الانتصار بها للعام الثاني على التوالي نظرا لاختلاف معايير التصويت وهوية المشاركين فيه عن الاستفتاء الذي يجريه الفيفا والذي يشارك فيه مدربو وقادة جميع منتخبات الدول العالمية.

ولم تختصر “فرانس فوتبول” قائمة المرشحين إلى ثلاثة لاعبين مثلما يحدث في جائزة الفيفا وإنما أبقت على المرشحين الثلاثين في القائمة لحين الإعلان غدا عن هوية الفائز بالكرة الذهبية مع إظهار القائمة بالترتيب النهائي طبقا لترتيب الأصوات التي حصل عليها كل لاعب.

وإلى جانب رونالدو وميسي ، يبدو البرازيلي نيمار دا سيلفا والفرنسي كيليان مبابي نجما نادي العاصمة الباريسي الفرنسي بين المرشحين البارزين للجائزة.

كذلك علي الصورة الأخري تضم القائمة النهائية للترشيحات 26 لاعبا آخرين هم البلجيكي كيفن دي بروين (مانشستر سيتي الإنجليزي) والألماني توني كروس والكرواتي لوكا مودريتش والإسباني سيرخيو راموس والفرنسي كريم بنزيمة والإسباني إيسكو والبرازيلي مارسيلو (النادي الملكي الإسباني) والأوروجوياني لويس سواريز (النادي الكتالوني الإسباني) والجابوني بيير إيمريك أوباميانج (بوروسيا دورتموند الألماني) والحارس الإيطالي العملاق جانلويجي بوفون والأرجنتيني باولو ديبالا (السيدة العجوز الإيطالي) والفرنسي أنطوان جريزمان وحارس المرمى السلوفيني يان أوبلاك (أتلتيكو مدريد الأسباني) وحارس المرمى الإسباني ديفيد دي خيا (مانشستر يونايتد الإنجليزي) والبولندي روبرت ليفاندوفسكي والألماني ماتس هوملز (بايرن ميونيخ الألماني) والإيطالي ليوناردو بونوتشي (السيدة العجوز الإيطالي/ميلان الإيطالي) والأوروجوياني إدينسون كافاني (نادي العاصمة الباريسي الفرنسي) والبرازيلي فيليب كوتينيو والسنغالي ساديو ماني (ليفربول الإنجليزي) والبوسني إدين دزيكو (روما الإيطالي) والكولومبي راداميل فالكاو جارسيا (موناكو الفرنسي) والبلجيكي إيدن هازارد والفرنسي نجولو كانتي (تشيلسي الإنجليزي) والإنجليزي هاري كين (توتنهام الإنجليزي) والبلجيكي درايس ميرتنز (نابولي الإيطالي) .

المصدر : مرسال نيوز