الأن «البارالمبية الدولية» تروي في أبوظبي تحضيرات الألعاب الشتوية
الأن «البارالمبية الدولية» تروي في أبوظبي تحضيرات الألعاب الشتوية

عقدت اللجنة البارالمبية الدولية، أولى جلساتها التحضيرية أمس في أرض المعارض بالعاصمة أبوظبي، وتواصل جلساتها اليوم، حيث شهدت أعمال المجلس عدداً من الموضوعات المهمة التي تخص الرياضات البارالمبية، وفقاً للخطة الاستراتيجية للفترة 2015-2018، واستعرضت اللجنة آخر التطورات الخاصة بالاستعدادات للألعاب الشتوية المقبلة في كوريا الجنوبية «بيونغ شانغ 2018» وطوكيو 2020 وبكين 2022، وينطلق المؤتمر الدولي يومي غد وبعد غد، برعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وستوزع جوائز الأوسكار يوم الخميس المقبل، على أن تتم انتخابات اللجنة البارالمبية في اليوم التالي، وتنافس الإمارات على معقد عضوية مجلس الإدارة، عبر ممثلها محمد فاضل الهاملي رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية.

إِعَانَة القيادة

وتقدم محمد فاضل الهاملي بالشكر إلى قيادتنا الرشيدة على الدعم السخي لرياضة أصحاب الهمم، واستضافتها للمؤتمر الدولي وهو الأحداث الأهم والأبرز ويعقد للمرة الأولى في الشرق الأوسط، وتأكد حضور قرابة 500 شخصية رياضية دولية أغلبهم رؤساء اتحادات ومسؤولون للجان المنبثقة وسيناقش المؤتمر أهم التحديات المستقبلية والبطولات التي ستنظم على الساحة الدولية، ويهدف المؤتمر الدولي إلى اتخاذ قرارات لتحسين رياضة أصحاب الهمم وسبل تقدمها، وأضاف الهاملي: جلسة أمس وهي الأولى ناقشت الْكَثِيرُونَ من التقارير المقدمة إلى مجلس إدارة البارالمبية الدولية، كذلك علي الصورة الأخري استمعت إلى التقرير التنفيذي لرئيس اللجنة، وآخر التطورات والتحديات المقبلة، ومروراً بالاستعدادات لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية للعام 2018 في المدينة الكورية بيونغ تشانغ، كذلك علي الصورة الأخري تناول الاجتماع، تدشين قناة للتواصل مع المسؤولين، وإمكانية مشاركة روسيا في الألعاب الأولمبية 2018، عطفاً على قرار اللجنة الدولية سابقاً بتجميد النشاط بسبب المنشطات.

سمعة الإمارات

وأوضح الهاملي أن فرص نجاحه بمقعد عضوية مجلس إدارة البارالمبية الدولية يعتمد على سمعة الإمارات الخارجية واهتمامها برياضة أصحاب الهمم ودعهما على المستويين المحلي والدولي، لافتاً إلى أن 22 مرشحاً يتنافسون على 10 مقاعد للعضوية، بالإضافة إلى 4 مرشحين يتنافسون على مقعد الرئيس، ومرشحين لنائب الرئيس، وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل أنه يستمد قوته ومنافسته على عضوية مجلس الإدارة والتجديد للمرة الثانية على السمعة الطبية للدولة، واستضافتها ومشاركتها في كبرى الأحداث البارالمبية.

 

المصدر : البيان