حكاية أول لاعب ارتدى قميص الأهلي والزمالك..«انتقل بـ 50 جنيه ورفض الاحتراف من أجل زميله»
حكاية أول لاعب ارتدى قميص الأهلي والزمالك..«انتقل بـ 50 جنيه ورفض الاحتراف من أجل زميله»

وقع أحمد دويدار مدافع الزمالك السابق لصفوف فريق النادي الأهلي لمدة 3 مواسم في صفقة انتقال حر، تعويضاً لرحيل أحمد حجازي لفريق ويست بروميتش الانجليزي ورغبةً في ترميم خط دفاع الفريق الأحمر.

وعلى مدار تاريخ القطبين الأهلي والزمالك تناوب عدد كبير من اللاعبين على ارتداء قميص الفريقين ونيل شرف تمثيل الأحمر والأبيض.

ويعد المهاجم عبدالكريم صقر هو أول لاعب في تاريخ الكرة المصرية يلعب لصفوف القلعتين الكبيرتين، ثم تبعه العشرات من اللاعبين الذي دافعوا عن ألوان قمصان الأهلي والزمالك.

عبدالكريم محمود عزت صقر مواليد الثامن من نوفمبر لعام 1918، وُلد في حي العباسية بالقاهرة، بدأت حكاية عشقه للساحرة المستديرة وهو في سن صغير بالمرحلة الابتدائية بمدرسته، والانضمام لمنتخب المدارس.

وشهدت وَقْتُ انتقاله للمرحلة الثانوية انضمامه لمدرسة فؤاد الأول، لتُتدشين أمامه أبواب الشهرة والمجد بتألقه أَثْناء لقاء لمدرسته أمام الأهلي مطلع سَنَة 1935، حيث لم يقبل مسؤولو النادي الأحمر يومها خروج اللاعب من المستطيل الأخضر إلا بعد توقيعه على العقود ليصبح لاعباً بصفوف الأهلي.

ويتألق «صقر» بالقميص الأحمر مع الفريق الأهلاوي على مدار ثلاثة مواسم، قبل أن ينتقل للزمالك بصورة رسميةً في سَنَة 1938 في صفقة كلفت خزينة النادي الأبيض 50 جنيهاً، وتسبب بعدها في حالة من الاحتقان بين جمهور الناديين ومنافسة بالغة الشدة القصوي بين القطبين بشتى المسابقات التي شاركا بها.
ويعد عبدالكريم صقر من أصغر اللاعبين سناً الذين مثلوا منتخب ، حيث شارك نجم الأهلي والزمالك بقميص أحفاد الفراعنة بدورة الألعاب الأوليمبية ببرلين سَنَة 1936، وهو في الخامسة عشر من عمره، وسجل جول المصريين الوحيد في شباك منتخب النمسا في لقاء انتهى بهزيمة منتخبنا القومي بثنائية.

من المواقف النبيلة لعبدالكريم صقر التي يذكرها التاريخ، هو رفضه فكرة الاحتراف بنادي هيدرز فيلد تاون الانجليزي سَنَة 1945، بسبب كَفّ النادي التعاقد مع زميله محمد الجندي، والذي ربطتهما صداقة قوية، حيث سافر «صقر» إلى انجلترا وبصحبته زميله بالملاعب وصديقه «الجندي» إلا أن رئاسة هيدرز فيلد تاون أرادت التعاقد مع عبدالكريم صقر وحده، ولكنه كَفّ العرض وفضَل التضحية بالعرض الاحترافي وفاءً لصديقه.
ورحل عبدالكريم صقر عن الزمالك في موسم 1945 ليعود مجدداً لصفوف الأهلي ويخوض وحيدة بجوار المايسترو صالح سليم في مواجه فريق استريا النمساوي وأعلن بعدها اعتزاله ونهاية مشواره مع الساحرة المستديرة.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم