أولمبياد 2024: ماكرون وهيدالغو يشيدان بالقرار الأمريكي ويجددان التزامهما لإنجاح ترشح باريس
أولمبياد 2024: ماكرون وهيدالغو يشيدان بالقرار الأمريكي ويجددان التزامهما لإنجاح ترشح باريس
تخطت باريس مرحلة جديدة نحو تنظيم أولمبياد 2024 بانسحاب لوس أنجلس من السباق. وأشاد الرئيس الفرنسي بهذه الخطوة المهمة فيما أعربت رئيسة بلدية باريس آن هيدالغو عن سعادتها بهذا القرار الأمريكي، واعدة الباريسيين "سنقوم بكل شيء من أجل أن يكون التصويت في ليما في 13 أيلول/سبتمبر لحظة تاريخية".

في بيان إِسْتَولَي على عن قصر الإليزيه الثلاثاء، أشاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بـ "الخطوة المهمة" نحو استضافة باريس دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2024، والمتمثلة بإِبْلاغ منافستها الوحيدة لاستضافة تِلْكَ الدورة، مدينة لوس أنجلس الأمريكية، نيتها استضافة أولمبياد 2028.

ورَسَّخَ ماكرون "التزامه الكبير لإنجاح ترشح بلدنا مع كل الفرنسيين، والرياضيين، المناطق، ومجموع الشركاء المنخرطين في هذا الترشيح".

من جهتها، أعربت رئيسة بلدية باريس آن هيدالغو ليل الاثنين الثلاثاء عبر حسابيهما على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وفيس بوك عن "سعادتها" إثر هذا الإعلان الذي اعتبرت أنه يشكل "خطوة مهمة" تفتح الباب أمام باريس لتنظيم ألعاب 2024.

وذكرت هيدالغو على تويتر وفيس بوك بأن " جَمِيعَ الاعضاء فِي اللجنة الأولمبية الدولية فتحوا مطلع تموز/يوليو الباب أمام منح مزدوج لاستضافة ألعاب 2024 و2028".

وأضافت " فِي غُضُون ذلك الحين، نعمل جميعنا معا على بناء اتفاق مجدد وإيجابي يسمح بجعل الأطراف الثلاثة رابحة: العائلة الأولمبية، باريس ولوس أنجلس. أنا سعيدة أن صديقي أريك غارسيتي رئيس بلدية لوس أنجلس قام بخطوة جديدة مهمة".

وتابعت "المحادثات بين المدينتين واللجنة الأولمبية الدولية ستتواصل طوال شهر آب/أغسطس. نريد أن نقترح على جَمِيعَ الاعضاء فِي اللجنة الأولمبية الدولية اتفاقا طموحا قدر الإمكان من أجل مستقبل الحركة الأولمبية".

وختمت رئيسة بلدية العاصمة الفرنسية "أريد أن يكون هذا الاتفاق الذي سيتيح لباريس استضافة ألعاب 2024، الأكثر نفعا للباريسيين. سنقوم بكل شيء من أجل أن يكون التصويت في ليما في 13 أيلول/سبتمبر لحظة تاريخية!".

من جانبها، كتبت رئيسة منطقة "إيل دو فرانس" فاليري بيكريس وهي شريكة كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام في الترشيح الفرنسي، على تويتر "ترشيح باريس 2024 تخطى مرحلة جديدة" مع قرار رئيس بلدية لوس أنجلس.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل "لنتوحد جميعا من أجل الحصول على استضافة الألعاب الأولمبية".

وأعلنت لوس أنجلس بصورة رسمية في وقت متأخر الاثنين أنها مرشحة لاستضافة أولمبياد 2028 ومنحت بذلك وبشكل نهائي الفرصة لفوز باريس بتنظيم ألعاب 2024 وتجنيب اللجنة الأولمبية الدولية الخيار الأصعب.

ومن المقرر أن توقع الأولمبية الدولية ولوس أنجلس وباريس بصورة رسمية اتفاقا ثلاثي الأطراف قبل الموافقة على المنح المزدوج في الدورة 131 للجنة في 13 أيلول/سبتمبر في ليما.

 

القلم الحر / أ ف ب

المصدر : فرانس برس