اللجنة المصرية تبحث مع عسكريين ليبيين إعادة بناء جيشهم
اللجنة المصرية تبحث مع عسكريين ليبيين إعادة بناء جيشهم

استقبلت اللجنة المصرية المعنية بليبيا برئاسة اللواء محمد الكشكشى مساعد وزير الدفاع، وفدا من العسكريين الليبيين فى الفترة من 29 أكتوبر الي 2 نوفمبر الجارى بالقاهرة.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل اللجنة، في بيان، إنه إحياء ووفاءً لتضحيات الآباء المؤسسين للجيش الليبى واختيارهم جمهورية مصر العربية لتكون نقطة البدء فى تأسيس الجيش، فقد استكمل أبناء المؤسسة العسكرية الليبية جهود إعادة تنظيم وبناء الجيش الليبيى على أرض الكنانة.

واستكمل الحضور من العسكريين الليبيين باستفاضة وبعد التأكيد على الثوابت الوطنية ومناقشاتهم التفصيلية حول مختلف الافكار والحلول لتدشين مرحلة جديدة على مسيرة توحيد المؤسسة العسكرية، وتم تشكيل مجموعة من اللجان الفنية التخصصية لبحث أليات توحيد المؤسسة العسكرية ودراسة كافة الشواغل التى تدعم تحقيق هذا المسار ، ودارت محاور تلك النقاشات حول موضوعات تتعلق بطبيعة العلاقة بين السلطة المدنية والمؤسسة العسكرية وكذا عملية اعادة هيكلة وتنظيم المؤسسة العسكرية.

وثمن الجانب المصرى كافة الجهود المضنية التى بذلتها اللجان المنبثقة من ضباط المؤسسة العسكرية من أجل تدعيم هذا المسار الليبي الخالص وفقا لمتطلبات المصلحة الوطنية الليبية.

وناشد الحضور من العسكريين الليبيين كافة أبناء الشعب الليبي إِعَانَة هذا المسار التوافقى وعدم الانجرار وراء مساعى أى طرف لتقويض هذا الجهد الداعم لتوحيد المؤسسة العسكرية بما يساهم فى الاسراع من وتيرة الاستقرار.

وعاود الحضور من العسكريين الليبيين نداءهم للمؤسسات الاعلامية الوطنية تحمل مسؤلياتها المهنية من أجل تدعيم هذا المسار وتجنيب المؤسسة العسكرية أهواء التجاذبات السياسية باعتبار الاعلام الوطنى الواعى أداه اضافية لخلق توافق واسع لدى العسكريين للوصول إلى الهدف المبتغى للدفاع عن تراب ليبيا وثوابت الدولة الوطنية.

و اتفق الحضور على معاودة اللقاء بالقاهرة مرة أخرى لاستكمال التشاور حول الخطوات الإجرائية المطلوبة بعد العودة للوطن لطرح ما تم إنجازه أَثْناء تِلْكَ الجولة والتصديق على تنفيذ المقترحات التى توصلت اليها اللجان لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية.

المصدر : بوابة الشروق