نائبة تشارك في مؤتمر التغيرات المناخية في البرلمان الإفريقي
نائبة تشارك في مؤتمر التغيرات المناخية في البرلمان الإفريقي

شاركت النائبة مي محمود نائبة شباب الإسكندرية وأمين سر لجنة الشئون الإفريقية بالبرلمان المصري ونائب رئيس لجنة الاقتصاد الريفي والزراعة والبيئة والموارد الطبيعية بالبرلمان الأفريقي في المؤتمر الصحفي الذي عقده البرلمان الافريقي اليوم علي هامش مشاركته في فاعليات المؤتمر الدولي التغييرات المناخية cop23 والمنعقد في مدينة بون بألمانيا وتحت رئاسة دولة فيجي.

حيث تحدثت أَثْناء المؤتمر الصحفي عن أهمية الحديث حول أجندة ما قبل ٢٠٢٠ كذلك علي الصورة الأخري طالبت جمیع الدول بوضع مساھماتھا الوطنیة الأولیة لعام 2020 وأكدت أننا نعمل داخل برلماناتنا على خلفية الحوار التسهيلي 2018 لضمان تشكيل الاستثمارات المستقبلية لتحقيق أهداف المناخ.

وأضافت أنه علي البرلمانيين من جميع أنحاء الدول العالمية ان يرون أن نمو انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية لم يستمر في الارتفاع أَثْناء السنوات الأخيرة كإشارة مشجعة، وبغية إحراز مزيد من التقدم على هذا الطريق فإننا ملتزمون بطاقات المستقبل.

وأشارت محمود الى أنه ينبغي للأطراف من البلدان المتقدمة النمو أن تقوم بخفض الانبعاثات المطلقة على نطاق الاقتصاد وأن تواصل البلدان النامية الأطراف تعزيز جهودها الرامية إلى التخفيف بما يتماشى مع مبدأ الإنصاف والمسؤوليات المشتركة وإن كانت متباينة وقدرات كل منها في مختلف الظروف الوطنية، مطالبة بتشجيعهم على التحرك بمرور الوقت نحو تحقيق أهداف تقليل الانبعاثات والحد منها على نطاق الاقتصاد.

وتابعت "يلزم الآن وضع الأساس الصحيح في جميع المجالات لإحداث تغييرات هيكلية في الوقت المناسب وإنهاء الدعم للوقود الأحفوري المدمر بالمناخ، ويجب أن يولي التنفيذ الوطني اهتماما كافيا لقطاع الصناعة والزراعة وقطاع النقل، ومن الأهمية بمكان اتخاذ تدابير ملموسة قريبا حتى يمكن تحقيق أهداف التخفيف التي وضعت في باريس بحلول النصف الثاني من هذا القرن".

 

 

المصدر : الوطن