الصين: مستويات الإشعاع طبيعية بالمناطق الشمالية الشرقية بعد تجربة بيونج يانج النووية أمس
الصين: مستويات الإشعاع طبيعية بالمناطق الشمالية الشرقية بعد تجربة بيونج يانج النووية أمس

أكدت السلطات الصينية اليوم الاثنين أن التجربة النووية التي أجرتها كوريا الشمالية صباح أمس الأحد لم تؤثر على البيئة الصينية وفقا لأحدث البيانات الخاصة بمراقبة مستويات الإشعاع في البلاد.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل وزارة حماية البيئة الصينية، في بيان نشر على موقعها الالكترونى، إن جميع محطات المراقبة في المناطق الحدودية الشمالية الشرقية للصين في مقاطعات هيلونغجيانغ وجيلين ولياونينغ وشاندونغ سجلت مستويات طبيعية للإشعاع.

كانت الصين قد بدأت مراقبة مستويات الإشعاع في مناطقها الشمالية الشرقية في إطار جَمِيعَ الأجراءات الاستجابة الطارئة للاختبار النووي الذي أجرته كوريا الشمالية.

وبدأت رئاسة السلامة النووية التابعة لوزارة البيئة جَمِيعَ الأجراءات الاستجابة الطارئة عند الساعة 11:46 من صباح أمس.

ووفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الصينية الرسمية شينخوا، كانت رئاسة الزلازل الصينية قد أبلغت عن حدوث زلزال بقوة 6.3 درجة على مقياس ريخترفى كوريا الشمالية عند الساعة 11:30 صباحا ويقع مركزه على عمق 10 كم، وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل انه قد يكون بسبب اِنْبِجَاس.

وفى السياق نفسه، عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية التليفزيون الرسمي لكوريا الشمالية ان البلاد فجرت بنجاح قنبلة هيدروجينية يمكن حملها على صاروخ باليستي عابر للقارات.

وأصدرت الخارجية الصينية بيانا أعربت فيه عن معارضتها الشديدة وإدانتها القوية للاختبارالذي أجرته كوريا الشمالية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم