اشتعال «حرب السفارات» بين «الكرملين» و«البيت الأبيض»
اشتعال «حرب السفارات» بين «الكرملين» و«البيت الأبيض»

سلمت روسيا مذكرة احتجاج بالغة الشدة القصوي اللهجة إلى دبلوماسى أمريكى رفيع المستوى فى موسكو، فى نفس اليوم الذى تعهد فيه المسؤولون الأمريكيون بمصادرة 3 منشآت دبلوماسية روسية فى الولايات المتحدة وسط تصاعد التوترات بين البلدين.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية، الأحد، أن القرار الأمريكى لإخلاء المنشآت الدبلوماسية الروسية فى واشنطن وسان فرانسيسكو يعد «عملا عدائيا صريحا»، اعتبرته خرقا للقانون الدولى وحصانة المؤسسات الدبلوماسية الروسية، محتفظة بالحق بالرد بالمثل.

وحث البيان السلطات الأمريكية على العدول عن قرارها «وإعادة المنشآت الدبلوماسية الروسية فورا».

واستدعت روسيا نائب رئيس بعثة الولايات المتحدة فى موسكو، السبت، إلى وزارة الخارجية الروسية احتجاجاً على «إزْماع السلطات الأمريكية البحث فى التمثيل التجارى الروسى فى واشنطن»، بحسب بيان أصدرته وزارة الخارجية الروسية. واحتجت وزارة الخارجية بشدة على ما وصفته بأنه «تفتيش غير شرعى بدون وجود مسؤولين روس»،. كذلك علي الصورة الأخري ذكرت المذكرة أن القوات الخاصة الأمريكية يمكن أن تستخدم هذا الإجراء لتجهيز ذرائع مناهضة لروسيا من أَثْناء زرع «دلائل مُجرِمّة».

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل الممثل التجارى الروسى فى واشنطن، الكسندر ستادنيك، السبت، للصحفيين إن جميع الروس غادروا المرفق التجارى وتم نقل الوثائق إلى السفارة الروسية.

وبحسب «سى. إن. إن»، وصف مساعد كبير للرئيس الروسى، فلاديمير بوتين، قرار واشنطن بأنها «عملية استيلاء» تهدف إلى تصاعد شدة الأحتقان والغَضَب مع روسيا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم