«الأوقاف»: إذا توافقت صلاتا العيد والجمعة فالأفضل شرعًا أداء الشعيرتين
«الأوقاف»: إذا توافقت صلاتا العيد والجمعة فالأفضل شرعًا أداء الشعيرتين

عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، أنه إذا توافق يوم عيد الأضحى مع يوم الجمعة، فإن الأفضل شرعًا أن يؤدي الفرد الشعيرتين إن لم يكن عنده ظرف طارئ أو على سفر.

ورَسَّخَ وزير الأوقاف، استعداد المساجد وأئمتها لأداء صلاتي عيد الأضحى والجمعة، حال توافق المناسبتين معًا يوم الجمعة بعد القادم، حيث تم إيقاف الإجازات والتنبيه على مديريات الأوقاف بتواجد أئمة المساجد لأداء صلاة عيد الأضحى في الساحات وصلاة الجمعة بالمساجد الجامعة والكبرى كذلك علي الصورة الأخري يتم كل يوم جمعة.

وأوضح الوزير، أنه بالنسبة للمصلين فالأفضل أداء صلاتي العيد والجمعة أما إذا كان الشخص على سفر أو لديه عذر فإن أداء صلاة العيد تغنى عن أداء صلاة الجمعة في المسجد ولكن على المصلي في تِلْكَ الحالة أداء صلاة الظهر.

ولفت وزير الأوقاف إلى أن التعليمات صدرت لائمة المساجد بأداء صلاة العيد في الساحات, والجمعة في المساجد, مشيرا إلى أن أَغْلِبُ الفقهاء أتاح, وبعضهم قيد لأصحاب الأعذار أداء صلاة واحدة من الصلاتين, ومن لم يكن لديه عذر فالأفضل أن يؤدي الشعيرتين.

ومن المقرر أن تكشف النقاب عن المحكمة العليا بالمملكة العربية اليوم بصورة رسمية, أول أيام ذي الحجة ويوم وقفة عرفات حيث من المتوقع أن يقع أول أيام عيد الأضحى يوم الجمعة بعد القادمة.

المصدر : وكالة أنباء أونا