«السكة الحديد» تُحيل «سائقي الحشيش» إلى التحقيق: ما حدث حالة فردية
«السكة الحديد» تُحيل «سائقي الحشيش» إلى التحقيق: ما حدث حالة فردية

عَرَّفَت فِي غُضُونٌ قليل هيئة السكة إنه «فور علم رئيس الهيئة بما أثير أَثْناء مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض القنوات الفضائية من سلوك غير أخلاقي لبعض سائقي القطارات، قرر على الفور إحالتهم للتحقيق، ووقفهم عن العمل احتياطيًا، لحين ختم التحقيقات طبقا لنص المادة (99) من لائحة نظام العاملين بالهيئة».

وأوضحت الهيئة في بيان، الأربعاء، أن «الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم تصويره في شهر يناير 2017 لجرار قطار مخصص لتجديدات وصيانة السكك، ويعمل في مناطق الصيانة والتجديدات، وليس قطارا محملا بالركاب أو البضائع، كذلك علي الصورة الأخري يتداول»، مشددة على أن «جميع السائقين العاملين على القطارات يتم إخضاعهم للكشف الطبي بصفة دورية، بخلاف الكشف المفاجئ أثناء مسيرهم بالقطارات، للتأكد من تعاطيهم المواد المخدرة من عدمه، وفى حالة ثبوت ذلك يتم إبعادهم عن العمل حرصًا على أمن وسلامة مسير الركاب والمواطنين».

وأكدت أن «الهيئة يعمل بها حوالي 6 آلاف سائق ومساعد، وما حدث حالة فردية لا تتعدى نسبة ضئيلة جدًا من مَجْمُوعُ عدد السائقين العاملين على خطوط الهيئة، ويتم تدريبهم عمليًا على أعلى مستوى بأحدث التكنولوجيا المتقدمة بنظام المحاكيات لرفع كفاءتهم فنيًا».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم