مصر تتقدم بقرار لبحث تداعيات العقوبات على الدول في مجلس الأمن الدولي
مصر تتقدم بقرار لبحث تداعيات العقوبات على الدول في مجلس الأمن الدولي

عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل ممثل روسيا الدائم لدى الامم المتحدة، فاسيلى نيبنزيا، أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، سيناقش قرارًا مقترحاً من بشأن عواقب العقوبات المفروضة على أَغْلِبُ الدول.

ونقلت وكالة «تاس» الروسية عن ممثل روسيا بالأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، أن الوثيقة التي تقدمت بها مصر لم يتم الاتفاق عليها بعد، مضيفاً أن روسيا لديها أَغْلِبُ الأفكار التي لا تتعارض مع مضمون الوثيقة، مضيفاً أن روسيا «ضحية لعقوبات غير مشروعة» على حد تعبير «نيبنزيا».

وتابع الدبلوماسي الروسي أن مجلس الأمن الدولي هو الجهة الدولية الشرعية التي يمكنها فرض عقوبات على أي دولة، وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل إن بلاده لا ترغب في أن يفرض عليها مزيداً من العقوبات تضاف إلى تلك التي فرضها عليها مجلس الأمن.

وأشارت «تاس» إلى أن مصر تتولى رئاسة مجلس الأمن أَثْناء أغسطس الجاري، وأنها ترغب فبي تشكيل مجموعة عمل للنظر في تداعيات العقوبات المفروضة على الدول.

في سياق متصل عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل الكرملين، الأربعاء، إنه يسمع تصريحات «متناقضة» من البيت الأبيض بشأن العقوبات الجديدة التي أقرها الكونجرس الأمريكي على روسيا، بحسب وكالة «رويترز»، إذ عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إنه والرئيسالأمريكي دونالد ترامب لا يعتقدان أن العقوبات الجديدة ستكون مفيدة للجهود الأمريكية بشأن الدبلوماسية مع روسيا، فيما عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل البيت الأبيض إن ترامب ينوي توقيع مشروع قانون العقوبات الجديدة.

وعلق المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف على تصريحات «تيلرسون» متكلاماً «لم نسمع مثل تِلْكَ التصريحات ونحن نلاحظ تناقضا واضحا في تصريحات البيت الأبيض»، مضيفاً أنه من المهم أن يفكر ترامب في الوضع الحالي وآفاق العلاقات الثنائية بين البلدين.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم