أصحاب مخابز في البحيرة غاضبون من "منظومة الخبز": "مش دافعين التأمين"
أصحاب مخابز في البحيرة غاضبون من "منظومة الخبز": "مش دافعين التأمين"

حالة من الغضب والاستياء، سادت بين أَغْلِبُ أصحاب المخابز البلدية في البحيرة، بسبب تطبيق النظام الجديد لمنظومة الخبز بالمحافظة، وفي ظل كَفّ دفع مبالغ التأمين المطلوبة للمطاحن، للحصول على كميات الدقيق اللازمة لإنتاج رغيف الخبز للمواطنين.  

وأعرب أصحاب المخابز، عن اندهاشهم من إلزامهم بدفع مبالغ مالية كتأمين للمطاحن، في الوقت الذي لهم مبالغ مالية مستحقة لدى وزارة التموين فِي غُضُون أوَقْاتُ طويلة، لم يحصلوا عليها حتى الآن، مطالبين بالحصول على مستحقاتهم أولا.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل عاطف فراج رئيس شعبة المخابز في الغرفة التجارية بالمحافظة، لـ"القلم الحر"، إن أَغْلِبُ أصحاب المخابز البلدية، امتنعوا عن دفع مبالغ التأمين للحصول على الدقيق من المطاحن، وفق النظام الجديد لمنظومة الخبز، مطالبين بمستحقاتهم لدى وزارة التموين.

ولفت فراج، إلى أن طن الدقيق سعره 4700 جنيه، وهو سعر كبير بالنسبة لأصحاب المخابز، ومطلوب منهم دفعه مقدما، مطالبا الدكتور علي المصيلحي وزير التموين، بدفع مستحقات أصحاب المخابز لدى الوزارة، حتى يتمكنوا من دفع مبالغ التأمين للمطاحن.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل رئيس شعبة المخابز في الغرفة التجارية، إنه تلقى أكثر من شكوى من أصحاب مخابز، تضرروا فيها من عدم صرف حصص الدقيق من المطاحن، اليوم، والخاصة بإنتاج الغد من الخبز، بسبب ما تردد عن أن هناك تعديلا في الحصص، إضافة إلى اِنْصِبَاب "السيستم" الخاص بأرصدة ماكينات الخبز بالمخابز. 

من ناحيتة ، رَسَّخَ المهندس صبري عبدالمقصود وكيل وزارة التموين بالمحافظة، انتظام العمل بالمخابز البلدية على مستوى المحافظة، في أول يوم لتطبيق النظام الجديد لمنظومة الخبز.

المصدر : الوطن