الخارجية: رفضنا إصرار الاتحاد الأوروبى على إِعَانَة مشروعات فى حوض النيل
الخارجية: رفضنا إصرار الاتحاد الأوروبى على إِعَانَة مشروعات فى حوض النيل

عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل المتحدث باسم وزارة الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد، إن تبذل جهود لتقريب وجهات النظر بين دول حوض النيل، والتأكيد على عدد من المبادىء منها إخطار الدول بأى مشروعات تنتوى أى دولة تنفيذها.

 

 

ورَسَّخَ المتحدث باسم وزارة الخارجية، أَثْناء لقاء مع عدد من المحررين الدبلوماسيين، اليوم الثلاثاء، أن مصر جمدت أنشطتها فى دول حوض النيل خَلْف توقيع عدد من الدول على اتفاقية عنتيبى، مشيرا لوجود مانحين دوليين يتعاملون مع مبادرة حوض النيل بإطار به عوار وليس جامعا لكل دول حوض النيل.

 

 

وأوضح أن الاتحاد الأوروبى طرح مشروع للتعاون يقدر بـ 3 مليون يورو مع مبادرة حوض النيل للقيام بدراسات لمشروعات ذات المنفعة المشتركة بين دول حوض النيل، مؤكدا أن مصر أوضحت معارضتها قيام الاتحاد الأوروبى بهذا التوجه ما يمكن أن يخلق انقسام وهو ما عبرت عنه مصر أَثْناء اللقاء مع فيدريكا موجرينى فى بروكسل.

 

 

ورَسَّخَ أبو زيد أن مصر لا تعارض إقامة مشروعات فى حوض النيل، موضحا أن مصر سلمت الاتحاد الأوروبى وثيقة تحمل مبادىء راسخة لدى مصر، داعيا لعدم التعامل من قبل الاتحاد الأوروبى بازدواجية مع مبادىء راسخة فى القانون الدولى تلتزم بها دول الاتحاد الأوروبى.

المصدر : اليوم السابع