«سعفان» يقرر إقامة 10 دورات للحوار الاجتماعي بالإسكندرية لتوعية العاملين بحقوقهم
«سعفان» يقرر إقامة 10 دورات للحوار الاجتماعي بالإسكندرية لتوعية العاملين بحقوقهم

قرر وزير القوي العاملة محمد سعفان، إقامة 10 دورات تدريبية لأطراف منظومة العمل بالإسكندرية، بعد نجاح الدورة الأولي التي أقيمت تحت شعار « أمانة بين إيديك»، بمشاركة مديرية القوي العاملة بالمحافظة، بمقار النقابات العامة، وبتمويل من صندوق التدريب والتأهيل، وذلك للمشاركة المجتمعية لأطراف العملية الإنتاجية لتوعية العاملين وممثليهم وأصحاب الأعمال وممثليهم بحقوقهم وواجباتهم.

وأعلن محمد قنديل، مدير المديرية في ختام فعاليات الدورة التدريبية الأولى للحوار الاجتماعي التي أقيمت تحت رعاية الوزير وبالتعاون مع النقابة العامة للعاملين بالصناعات الهندسية والمعدنية والكهربائية، بهدف حماية ورعاية القوى العاملة وتنمية الموارد البشرية من أَثْناء بناء استراتيجية وطنية للحوار الاجتماع بين شركاء العملية الإنتاجية.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل «قنديل» إنه «في سابقة هي الأولى من نوعها، وبنجاح ملموس تقابل الشركاء الاجتماعيون للعملية الإنتاجية في منظومة متكاملة متجانسة أدت إلى تحقيق الهدف من الدورة التدريبية، وهو الوصول إلى بيئة عمل مستقرة وآمنة، الأمر الذي يسهم في البنية الشاملة للبلاد وزيادة الاستثمارات».

وأوضح أن فعاليات الدورة الأولي تضمنت التوعية باشتراطات السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل، والرد على استفسارات المشاركين وتكريمهم بتوزيع الشهادات عليهم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم