"دباغة الجلود": انخفاض أعداد جلود الأضاحى 15فِي المائة مقارنة بالعام الماضى
"دباغة الجلود": انخفاض أعداد جلود الأضاحى 15فِي المائة مقارنة بالعام الماضى

رَسَّخَ محمد حربى، رئيس غرفة دباغة الجلود باتحاد الصناعات، أن إعداد جلود الأضاحى التى تم جمعها أَثْناء موسم عيد الأضحى الماضى، وتحديدا الجلود البقرى والجاموسى، انخفضت بنسب تتراوح من 10فِي المائة إلى 15فِي المائة، مقارنة بما تم جمعه أَثْناء سَنَة 2016.

وأضاف حربى، فى تصريحات خاصة لـ"القلم الحر"، أن العام الحالى رَأْي ارتفاعا فى أعداد جلود الأضاحى من الضأن "الخرفان"، مقارنة بجلود الأضحية البقرى والجاموسى، وهو ما يمثل انخفاضا فى جودة الجلود الناتجة عن الأضاحى أَثْناء العام الجارى، نظرا لأن جودة جلود الضأن تعد أقل من جودة الجلود البقرى والجاموسى.

وأشار رئيس غرفة دباغة الجلود، إلى أن هذا الأمر لن يؤثر بِصُورَةِ كبير على الجلود أَثْناء الفترة المقبلة، نظرا لتوقف نسبة كبيرة من المدابغ عن العمل لظروف الانتقال إلى المدابغ الجديدة بمدينة الروبيكى، بجانب تفضيل 40فِي المائة من أصحاب المدابغ الحصول على المقابل المادى بدلا من الحصول على مدابغ جديدة، مما يعنى انخفاض عدد المدابغ العاملة بالوقت الحالى بنسبة 40فِي المائة.

المصدر : اليوم السابع