أخبار الفن الشركة المنتجة لـ House Of Cards تدرس إمكانية قتل شخصية كيفين سبيسي
أخبار الفن الشركة المنتجة لـ House Of Cards تدرس إمكانية قتل شخصية كيفين سبيسي
في الوقت الذي يسعى فيه الممثل الأمريكي كيفين سبيسي لتلقي العلاج لتقويم سلوكه، بعد توالي الإتهامات التي تشير إلى تورطه في وقائع تحرش جنسي بممثلين رجال وعاملين في صناعة السينما، تدرس الشركة المنتجة لمسلسل House Of Cards إمكانية قتل الشخصية التي يجسدها بالمسلسل "فرانك أندروز".

وحسبما ذكرت مجلة Variety ، فبعد أن قررت شبكة Netflix أن يكون الموسم السادس من House Of Cards الدراما السياسية الحائزة على جائزة Emmy هو الأخير، سيرتكز هذا الموسم على شخصية "كلير" زوجة "أندروز" والتي تجسدها روبين رايت.

ولم يرد أي تعليق من شبكة Netflix، ولكن ذكرت أحد المصادر أن شركة الإنتاج تواصل العمل على السيناريو المحدد في الوقت الراهن للدفع بالعمل للأمام.

و كانت أولى وقائع التحرش التي اتهم بها سبيسي ضحيتها بطل مسلسل Star Trek: Discovery actor، أنتوني راب، الذي كشف أن الممثل الأمريكي تحرش به في منزله سَنَة 1986. وردًا على الاتهام الموجه إليه، قَامَ بِإِصْدَارِ الأخير بيانا يعتذر خلاله عما بدر منه في حق راب.

وجاء في البيان: "أكن الحب والاحترام للممثل أنتوني راب، وشعرت بالارتياب لأقصى درجة عندما سمعت قصته، حقا لا أتذكر ما بدر مني اتجاهه، فهذا الأمر حدث فِي غُضُون أكثر من 30 عاما. لكن أنا مدين له باعتذار ولمشاعره التي ظل يحملها طيلة تِلْكَ الأعوام، فبالتأكيد هذا سلوك شخص مخمور وغير لائق".

واعترف كيفين سبيسي بأنه مثلي الجنس، لافتا إلى أنه فضل طوال السنوات السَّابِقَةُ أن يحافظ على خصوصية حياته الشخصية، لكن حان وقت الإعلان عن علاقاته الرومانسية مع الرجال.

وكان المنتج والمخرج طوني مونتانا قد اتهم بطل مسلسل House Of Cards من قبل بأنه تحرش به جنسيا في إحدى حانات لوس أنجلوس سَنَة 2003.

وفي مقال نشرته شبكة CNN مؤخرا، اتهم 8 من فريق عمل مسلسل House Of Cards، كيفين سبيسي بخلق بيئة عمل سامة وتحويلها إلى مكان مخصص للتحرش والانتهاكات الجنسية.

اقرأ كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام
ثاني ضحايا كيفين سبيسي يروي واقعة تعرضه للتحرش الجنسي

العاملون بمسلسل House Of Cards يرون تفاصيل تعدي كيفين سبيسي جنسيًا عليهم.. الشركة المنتجة تعترف!

المصدر : في الفن