مصرع أحد مسؤولي الجيش العراقي بالأنبار
مصرع أحد مسؤولي الجيش العراقي بالأنبار

أفاد مصدر عسكري بمحافظة الأنبار العراقية، اليوم السبت، بأن آمر وحدة اتصالات الفرقة السابعة قُتل، وأُصيب أربعة جنود بانفجار غربي المحافظة.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل المصدر، في تصريح لقناة "السومرية" الإخبارية: "إن عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي، انفجرت على عجلة عسكرية للجيش يستقلها آمر اتصالات الفرقة السابعة العقيد ماهر توفيق، وعدد من أفراد حمايته على الطريق العام بين مدينة القائم ومعمل الفوسفات جنوب المدينة"، مضيفًا أن الانفجار أسفر عن مصرع آمر وحدة الاتصالات وإصابة أربعة جنود من أفراد حمايته بجروح فضلًا عن إلحاق أضرار كبيرة بالعجلة العسكرية.

في سياق آخر، أفاد مصدر أمني في البصرة، بأن قوة أمنية من طوارئ شرطة المحافظة ألقت القبض في قضاء سامراء على متهم بالإرهاب، وسلمته إلى قيادة عمليات سامراء للتحقيق معه.

يُذكر أن مخلفات "تنظيم الدولة الأسلامية الأرهابي"، من الألغام والعبوات الناسفة غالبًا ما تنفجر على القوات الأمنية والمدنيين في المناطق المحررة بالأنبار، ما توقع إصابات بينهم في أَغْلِبُ الْأَوْقَاتُ.

المصدر : بوابة الشروق