وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني يلتقي أمين سَنَة مجلس التعاون الخليجي
وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني يلتقي أمين سَنَة مجلس التعاون الخليجي
القلم الحر | سبأنت /

ناقش وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني ياسر الرعيني ،اليوم، مع أمين سَنَة مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني، في مقر الأمانة العامة في الرياض، التطورات التي تشهدها الأزمة اليمنية في ظل استمرار الانتهاكات التي تمارسها المليشيا الانقلابية في حق الشعب اليمني.

وسلم الوزير الرعيني لأمين سَنَة مجلس التعاون الخليجي، رسالة خطية من رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، تضمنت الإشادة بمجلس التعاون الخليجي على الجهود الكريمة للدفاع عن صنعاء وتخليصه من الأيادي الآثمة التي انقلبت على الشرعية والتوافق والعملية السياسية وسعت لإغراق صنعاء والمنطقة في الفوضى. 

واستعرض اللقاء المساعي الأممية لإحياء العملية السياسية في صنعاء وفقاً للمرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني، وقرار مجلس الأمن رقم 2216 .. مؤكدا حرص الحكومة على السلام ودعم المسار السياسي لحل الازمة وفقا للمرجعيات الثلاث.

وأشاد الرعيني، بالدور الريادي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، في إِعَانَة صنعاء وتعزيز الأمن والاستقرار والتنمية فيها، ووقوفه مع الشرعية في استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب وما ترتب عليه.. مثمناً الجهود المبذولة من مجلس التعاون لدول الخليج العربية لإنجاح مؤتمر الحوار الوطني، واستمرار الدعم والمساندة لتنفيذ المخرجات على أرض الواقع.

بدوره أشاد الأمين العام لمجلس التعاون بالجهود التي تبذلها وزارة شؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني في سبيل متابعة تنفيذ تلك المخرجات التي توافقت عليها كل مكونات المجتمع اليمني، باعتبارها أحد المرجعيات لتحقيق السلام في صنعاء..مؤكداً على أهمية تبني أجتماعات فعالة في هذا الشأن تساعد على إبراز تلك المخرجات والأهداف السامية المرجوة منها.

حضر اللقاء مبعوث الأمين العام إلى صنعاء مدخل الهذلي، والأمين العام المساعد للشئون السياسية والمفاوضات الدكتور عبد العزيز العويشق.

المصدر : وكالات