الاتحاد الأوروبى: نتوقع عودة الحريرى إلى لبنان "فى غضون أيام"
الاتحاد الأوروبى: نتوقع عودة الحريرى إلى لبنان "فى غضون أيام"

أعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبى فيديريكا موجيرنى الثلاثاء، أنها تتوقع عودة رئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريرى إلى لبنان "فى غضون الأيام المقبلة" وذلك بعد استقالته المفاجئة.

وقدم الحريرى استقالته فى بيان تلفزيونى من المملكة العربية السعودية، ما أثار تساؤلات حول ما إذا كانت الاستقالة جاءت بضغط من السعودية، كذلك علي الصورة الأخري تسرى شائعات بأنه "فى الإقامة الجبرية" فى الرياض.

غير أنه أصر فى مقابلة تلفزيونية الأحد بأنه حر ويعتزم العودة إلى لبنان "أَثْناء يومين أو ثلاثة أيام".

وأكدت موجيرينى أَثْناء لقاء مع وزير الخارجية اللبنانى جبران باسيل فى بروكسل الثلاثاء، إِعَانَة الاتحاد الأوروبى "لاستقرار ووحدة وسيادة أراضى" لبنان بحسب بيان إِسْتَولَي على عن مكتبها.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل البيان "ستتواصل الاتصالات عن كثب كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام مع رئيس الوزراء الحريرى، من أَثْناء القنوات الدبلوماسية للاتحاد الأوروبى: الممثلة العليا موجيرينى تتوقع أن يعود هو وأسرته إلى لبنان فى الأيام القادمة".

وبعد محادثات مع وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبى الاثنين، طالبت موجيرينى بأبعاد لبنان عن "التدخلات الخارجية".

وتأتى استقالة الحريرى على خلفية تصاعد شدة الأحتقان والغَضَب بين السعودية وطهران، اللتين تدعم كل منهما أطرافا مختلفة فى نزاعات دامية مثل دمشق واليمن. 

المصدر : اليوم السابع