حصرياً مرجع ديني: الاستغلال السيء للدين انتج قانون الاحوال الشخصية...
حصرياً مرجع ديني: الاستغلال السيء للدين انتج قانون الاحوال الشخصية...
السومرية نيوز/ بغداد
اعتبر المرجع الديني جواد الخالصي، الثلاثاء، لن الاستغلال السيء للدين انتج قانون الاحوال الشخصية الجديد، فيما دعا المشرعين لهذا القرار الى تخفيض رواتبهم.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل الخالصي في رد له على سؤال بشأن مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد وزواج القاصرات، إنها "قضية فقهية فرعية وفيها اختلاف واجتهادات كثيرة"، مبينا "انا لست مع تزويج البنت حتى في الخامسة عشر لكي نقوم ببناء أسرة متماسكة".



واضاف ان "القوانين القرآنية جاءت لصالح المرأة وليس ضدها"، معتبرا ان "الاستغلال السيء للدين أنتج هذا قانون الأحوال الشخصية الجديد".

ودعا الخالصي "المشرعين لهذا القرار الى تخفيض رواتبهم بدل الخوض في مسأله تزويج القاصرات".

واعتبرت النائبة عن ائتلاف العراقية صباح التميمي، في 12 تشرين الثاني الحالي، أن مشروع تعديل قانون الأحوال الشخصية يمثل "إهانة كبيرة لإنسانية" المرأة العراقية، مبينةً أن تجزأة نصوص قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959 المعدل ستؤدي إلى انقسامات بين المذاهب والأديان.

يشار إلى أن مجلس النواب صوت بالموافقة من حيث المبدأ، في جلسته التي عقدت في (1 تشرين الثاني 2017)، على مقترح قانون تعديل مشروع قانون الأحوال الشخصية.

ودعت بعثة الأمم المتحدة من أجل تدعيم العراق (يونامي)، الجمعة السَّابِقَةُ (10 تشرين الثاني 2017)، إلى الانخراط في مشاورات شاملة وواسعة النطاق حول تعديلات قانون الأحوال الشخصية العراقي لضمان الاحترام الكامل لحقوق المرأة، مؤكدة على وجود حاجة ماسة لوضع استراتيجيات قانونية ومؤسسية للقضاء على التمييز ضد النساء والفتيات.


المصدر : السومرية نيوز