بائع الكبدة بمصر الجديدة: "قتلت ابن أختى علشان فكة 5 جنيه"
بائع الكبدة بمصر الجديدة: "قتلت ابن أختى علشان فكة 5 جنيه"

اعترف بائع كبدة بتفاصيل قتل نجل شقيقته بسبب الخلاف على "فكة خمسة جنيه" بشارع الثورة بمصر الجديدة أمام اللواء محمد منصور مدير مباحث القاهرة.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل المتهم إن مشادة كلامية نشبت بينه وبين ابن أخته "المجني عليه" بعدما كَفّ "فك  خمسة جنيه"، وأضاف: "اعتديت عليه بالضرب بعدما شعرت بالإهانه أمام الزباين، وفى نهاية اليوم عاتبته على عدم سماع كلامي، فتجددت الخلافات فيما بيننا ولم يكن أحد موجود، وأمسكت السكين وسددت له طعنتين"، وأشار المتهم علمت انه مات ، فاختلقت واقعة  حضور 3 اشخاص  والتعدي علينا بالضرب  وقتلوها وفروا هاربين فى محاولة لسرقتنا ، قررت النيابة حبسه 4 أيام  كذلك علي الصورة الأخري طلبت النيابة تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة.

 تلقي المقدم سمير مجدي رئيس مباحث مصر الجديدة بلاغا يفيد  بحضور بائع كبدة  بشارع الثورة  بتحرير محضر يتضمن قيام 3 أشخاص  بقتل نجل شقيقته  أمام سيارة الكبدة ، وبفحص الكاميرات المراقبة تبين عدم وجود اى  اعمال عنف حدثت  بالمنطقة ، وتم العثور على كاميرة مراقبة  سجلت احداث مشاجرة بين المجني عليه والمبلغ قبل الجريمة ب6 ساعات تقريبا ، ودلت تحريات  الرائدين  عمرو ابراهيم  ومراد جمال  معاوني المباحث أن المتهم وراء الجريمة وأختلق واقعة  المتهمين المجهولين للهرب من الحادث وبمناقشته مرة اخري أعترف بالجريمة  تحرر محضر وتولت النيابة التحقيق .

  كشفت مباحث مصر الجديدة بمديرية أمن القاهرة  تفاصيل مصرع بائع كبدة بشارع الثورة  أمس ،  تبين من التحريات التى أشرف عليها

المصدر : الوطن