"قم نام لانعتقلك".. هكذا رد سعوديون على حملة الاعتقالات
"قم نام لانعتقلك".. هكذا رد سعوديون على حملة الاعتقالات
واصلت السلطات ، لليوم الثاني على التوالي، حملة اعتقالات واسعة، شملت دعاة وإعلاميين، وآخرين، وقف غالبيتهم على الحياد تجاه الأزمة مع قطر.

ووسط صمت غالبية المشاهير من الإسلاميين في السعودية على حملة الاعتقالات، تهكم ناشطون بالقول إن الصمت كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام بات سببا مقنعا لأن يُحرم الشخص من أسرته.

ووفقا لناشطين، فإن السلطات السعودية لم تعد تقتنع بالكف عن الدعاة الذين لا ينتقدونها، بل بات من الواجب على كل داعية أن يثني على مواقف الحكومة في الداخل والخارج.

وأنشأ ناشطون عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، هاشتاغا ساخرا، حمل اسم "قم نام لانعتقلك"، قالوا إن النوم ربما يصبح الوسيلة الوحيدة للنجاة من الاعتقال.

فيما أنشأ ناشطون هاشتاغا آخر، حمل اسم "إِحْتِجاز شعب السعودية"، في إشارة إلى كثرة الاعتقالات أَثْناء اليومين الماضيين.

وعبّر المشاركون في الهاشتاغ عن أسفهم؛ لتدني مستوى الحريات في المملكة، وقمع أي شخص يصمت عن مدح مواقف الحكومة، أو يصمت عن المشاركة في حَمْلَة الإعلام الرسمي وغيره على قطر.

اقرأ كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام: بيان لعلماء وروابط إسلامية حول إِحْتِجاز دعاة بالسعودية (أسماء)

المصدر : عربي 21