حصرياً المالية النيابية تؤكد اهمية دور مكاتب المفتشين العموميين بكشف "الفساد"
حصرياً المالية النيابية تؤكد اهمية دور مكاتب المفتشين العموميين بكشف "الفساد"
السومرية نيوز/ بغداد
اكدت اللجنة القانونية النيابية، الاربعاء، على اهمية دور مكاتب المفتشين العموميين في كشف الفساد بمؤسسات الدولة، مشيرة الى ان أَغْلِبُ المفتشين العموميين يتعرضون للضغط وحجب المعلومات من قبل "رأس" الجهة التنفيذية.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل رئيس اللجنة النائب محسن السعدون في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب بمشاركة اعضاء اللجنة وعدد من المفتشين العموميين، حضرته، السومرية نيوز، إن "الدور المهم الذي يقوم به مكتب المفتش العام في كافة الوزرات هو المحافظة على المال العام من الهدر ومكافحة الارهاب والفساد المالي".



من ناحيتة ، عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل عضو اللجنة القانون حسن الشمري، إن "هناك طلبات قدمت من أَغْلِبُ النواب من اجل الغاء مكاتب المفتش العام بذريعة عدم جدوتها"، مبينا ان "اللجنة تعمل على تقييم جدوى بقاء المكاتب لاهميتها".

واضاف الشمري، ان "هناك لقاءات دورية متكررة ستكون مع مكاتب المفتشيين لوضع ملاحظات لتطوير عملهم ودراسة مسالة استقلاليتهم عن بقية الوزرات لان هناك من يتعرض منهم للضغط وحجب المعلومات من قبل رأس الجهة التنفيذية"، مؤكدا ان "اللجنة ستقدم ما لديها من أجل تدعيم المفتشين العموميين".

بدوره، اشار عضو اللجنة القانونية كامل الزيدي، أَثْناء المؤتمر، الى ان "حجم التصدي الذي تقوم به مكاتب المفتشين لايقاف الفساد ينبغي توضيح دورهم"، مؤكدا على "ضرورة ان تقوم الحكومة بتطوير تِلْكَ المكاتب لاهميتها في معرفة حجم الفساد الموجود في المؤسسات".


المصدر : السومرية نيوز