ريال مدريد يساعد باريس على تفادي العقوبات وجلب نيمار
ريال مدريد يساعد باريس على تفادي العقوبات وجلب نيمار

كشفت وسائل إعلام إسبانية أن ريال مدريد أخر موعد حصوله على المبالغ المالية المتفق عليها سابقاً بينه وبين باريس سان جيرمان من أجل مساعدة النادي الباريسي على التعاقد مع البرازيلي نيمار من برشلونة حتى لا يتعرض إلى عقوبات اللعب المالي النظيف، بينما اعتبر خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني أن أموال قطر تنتهك قواعد اللعب المالي النظيف.

وكشفت صحيفة “قول” الإسبانية أن ريال مدريد الذي باع عقد المهاجم خيسي رودريغيز إلى باريس سان جيرمان الصيف الماضي مقابل 25 مليون يورو، قرر تمديد وَقْتُ تسديد الدفعات حتى العام القادم، حتى لا تتعثر محاولات النادي الباريسي بالتعاقد مع نيمار بقوانين اللعب المالي النظيف.

ويجب على إدارة ناصر الخليفي التخلي عن لاعبين بقيمة تقارب 100 مليون إذا ما أرادت التعاقد مع نيمار ودفع مبلغ 222 مليون يورو لكسر عقده مع برشلونة، وهذا ما دفع ريال مدريد إلى التنازل عن الحصول على مستحقاته المالية من أجل تسهيل مهمة الفريق الباريسي بخطف واحد من أهم لاعبي غريمه التقليدي برشلونة.

وفي المقابل، عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني أن الأموال التي تدفعها الحكومة القطرية لباريس سان جيرمان تخل بمبادئ قواعد اللعب المالي. وأضاف في تصريحات لصحيفة “ماركا”: هل باريس سان جيرمان يملك مداخيل أكبر من برشلونة وريال مدريد؟! طبعاً لا.. وهذا يعني أن حكومة قطر تغذيه بالأموال، وهو ما يعني انتهاك قوانين اللعب المالي النظيف.

وزاد: الدوري الإسباني وبرشلونة أكبر من نيمار، كرئيس للرابطة سأقلق لو رحل ميسي أو كريستيانو إلى باريس سان جيرمان.

وينتظر أن يعَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية باريس سان جيرمان عن التعاقد مع نيمار أَثْناء الأسبوع الجاري بصفقة إجمالية تقارب 500 مليون يورو شاملة حجم كسر العقد ورواتب اللاعب السنوية أَثْناء 4 مواسم و100 مليون يورو لوالده بالإضافة إلى 36 مليون يورو عمولة انتقال لوكيل الأعمال الإسرائيلي بيني زاهافي ونيمار سانتوس والد نيمار.

العربية نت

تعليقات

المصدر : النيلين