بلتون: تراجع الفائدة يخفض من تكلفة مشروع تأهيل مصانع "كيما" - بالحُجَّة والدليل
بلتون: تراجع الفائدة يخفض من تكلفة مشروع تأهيل مصانع "كيما" - بالحُجَّة والدليل

بلتون: تراجع الفائدة يخفض من تكلفة مشروع تأهيل مصانع "كيما"

القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ رَسَّخَ طارق خاطر مساعد رئيس قطاع الاستثمار بشركة بلتون المالية، أن قرار البنك المركزى المصرى بخفض أسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس نهاية الشهر الماضى، بالإضافة إلى الخفض المرتقب أَثْناء الفترة القادمة قد يقلل من تكلفة مشروع تأهيل مصانع شركة الصناعات الكيماوية المصرية-كيما، غير أنه لم يحدد حجم الخفض، مضيفا أن التكلفة الحالية محسوبة وفقا لأسعار الفائدة قبل الخفض الأخير.

 

وكان خالد بدوى وزير قطاع الأعمال العام، قد رَأْي نهاية الأسبوع الماضى، توقيع عقد رفع حجم مشاركة البنوك فى مشروع كيما 2 لإعادة تأهيل مصانع شركة الصناعات الكيماوية المصرية-كيما، التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إحدى شركات الوزارة.

 

وبتوقيع العقد، ارتفعت حجم مشاركة البنوك من 51.2فِي المائة إلى 61.8فِي المائة بقيمة 7 مليارات جنيه، ممثلة فى البنك الأهلى المصرى، بنك مصر، البنك العربى الأفريقى، بنك القاهرة، بنك بلوم، البنك العقارى المصرى بنسب متفاوتة، وعينت شركة بلتون المالية مستشاراً مالياً للمشروع.

 

فيما أرجع مصدر، زيادة تكلفة مشروع تأهيل مصانع شركة الصناعات الكيماوية المصرية-كيما إلى 11.6 مليار جنيه إلى أولا قرار تحرير سعر صرف الجنيه خاصة وأن جزء كبير من الانفاق الاستثمارى بالدولار والذى يوجه إلى شركة تكنومنت المنفذ للمشروع، وثانيا ارتفاع أسعار الفائدة على الجنيه والدولار لا سيما وأن نسبة 61.8فِي المائة من المشروع يمول من البنوك وفى ظل ارتفاع أسعار الفائدة فى البنوك المصرية وارتفاع العائد الدولارى بعد زيادة البنك المركزى الأمريكى أسعار الفائدة.

 

وأضاف المصدر، لـ"القلم الحر"، أن السبب الثالث وراء وزيادة تكلفة مشروع كيما، وهى إضافة الشركة مشروعات جديدة ضمن برنامج التطوير، والتى تساهم فى زيادة إنتاجية الشركة.

 

وتتوزع حصص تحالف البنوك المانحة للتمويل بين البنك الاهلى المصرى بحصة إجمالية قدرها 2.1 مليار جنيه، والبنك العربى الإفريقى الـدولى بحصة مماثلة قدرها 2.1 مليار جنيه، وبنــك مصر بحصة قدرها 1,5 مليار جنيه ، وبنــك القاهرة بحصة قدرها 900 مليون جنيه، وبنك بلوم مصر بحصة قدرها 350 مليون جنيه، والبنك العقارى المصرى بحصة قدرها 50 مليون جنيه.

 

ويعد مشروع كيما، من المشروعات الاستثمارية القومية العملاقة، حيث يساهم فى خلق آلاف فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، كذلك علي الصورة الأخري أنه يوفر الأسمدة الآزوتية وينتج حوالى 1600 طن يوريا، و1200 طن يوميا، بالإضافة إلى تعظيم استهلاك الطاقة إذ يوفر الخامسة عشر0 ميجا، ويصل إجمالى تكلفته الاستثمارية إلى 11.6 مليار جنيه بتمويل قدره 292.3 مليون دولار، بالإضافة إلى 1.92 مليار جنيه إقراض من البنوك، والنسب المتبقية بتمويل ذاتى.

 

ومن المقرر أن تنتهى إحدى الشركات الإيطالية التى تتولى تنفيذ المشروع من تنفيذ نحو 85فِي المائة من إجمالى أعمال المشروع بنهاية إبريل سَنَة 2018، والبدء فى التشغيل التجريبى نهاية العام الجارى.

 

وكانت المؤشرات المالية لشركة الصناعات الكيماوية المصرية - كيما، أَثْبَتَت أَثْناء النصف الأول من العام المالى 2017-2018، تحقيق أرباح تبلغ 57.6 مليون جنيه، مقابل أرباح بلغت 257.4 مليون جنيه بالفترة المقارن من 2016.

 

ويبلغ رأسمال الشركة 3.16 مليار جنيه، موزعة على 632.95 مليون سهم، بقيمة اسمية قدرها 5 جنيهات للسهم الواحد.

 

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ،

بلتون: تراجع الفائدة يخفض من تكلفة مشروع تأهيل مصانع "كيما"

القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر

بلتون: تراجع الفائدة يخفض من تكلفة مشروع تأهيل مصانع "كيما"

عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : اليوم السابع