الظفرة يإِسْتَأْنَفَ  رحلة الأمان برقم خاص لألميدا - بالحُجَّة والدليل
الظفرة يإِسْتَأْنَفَ رحلة الأمان برقم خاص لألميدا - بالحُجَّة والدليل

الظفرة يإِسْتَأْنَفَ رحلة الأمان برقم خاص لألميدا القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ واصل حتا مسلسل الهزائم والتراجع، ليتجرع كأس الخسارة الثالثة عشرة هذا الموسم، ويواصل التقوقع في اسفل جدول ترتيب مسابقة الدوري بعدما تجمد رصيده عند 13 نقطة خَلْف الخسارة التي مني بها أمام الظفرة بهدفين مقابل جول، وليصبح الأقرب لخوض ملحق البقاء مع ثالث أو رابع دوري الدرجة الأولى، على اعتبار انه يبتعد بفارق خمس نقاط عن مركز الأمان العاشر قبل مرحلتين من ختام الدوري.
وفشل حتا المهدد مرة جديدة في الحفاظ على نظافة شباكه للمرة 26 على التوالي في الدوري، ليكون الفريق قد أنهى عاما كاملا دون أن يحتفظ بشباكه عذراء في أي من مباريات المسابقة، بعدما كانت المباراة الأخيرة التي لم تهتز فيها الشباك في 14 إبريل/ نيسان 2017.
وتمكن المقدوني جوكيكا المدير الفني لفريق الظفرة حاليا وحتا سابقا، من حصد أغلى ثلاث نقاط من ملعب الفريق الذي قاده إلى بر الأمان الموسم الماضي، وبرهن جوكيكا على أنه عرف إيجاد الدواء لداء الفريق الظفراوي، خاصة مع استرداد خدمات البرازيلي ألميدا، واستغلال قدرات اللاعب سعيد الكثيري الذي لعب مرة جديدة دور المنقذ حين زج به في نصف الساعة الأخير، لينجح في قلب الأمور رأسا على خَلْف بتسجيل جول التعادل بعد الدخول بدقيقتين فقط، قبل أن يعود ويصنع جول الانتصار للبرازيلي ألميدا.
وتمكن المدرب المقدوني الذي حصد صفراً من النقاط في الجولات الأولى مع حتا، أن يسهم في وضع الظفرة على سكة النجاح، خاصة مع حصول الفريق على 10 نقاط تحت قيادته في 8 جولات لعبها فِي غُضُون أن تولى المهمة خلفا للمدرب السوري محمد قويض.
وفي الظفرة كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام، واصل البرازيلي ايلتون ألميدا مسلسل التميز، حين أسهم في منح الفريق النقاط الثلاث للأسبوع الثاني على التوالي، بتسجيله جول الانتصار في مرمى حتا.
وكان ألميدا العائد من الإصابة قد وفق في تسجيل جول الانتصار للظفرة في مرمى الوصل في المرحلة السابقة، مما أسهم في إنقاذ الفريق والاقتراب من بر الأمان.
وتمكن اللاعب البرازيلي من تسجيل الهدف السابع له هذا الموسم، بعدما عانى طويلا من الغياب عن الملاعب بسبب لعنة الوعكات التي حرمت الفريق من خدماته.
ورفع اللاعب البرازيلي رصيده مع الظفرة إلى 7 أهداف في 12 مباراة لعبها مع الفريق الموسم الحالي، ليتفوق على سجله في الموسم الماضي حين كان يدافع عن ألوان الجزيرة حيث سدد 6 أهداف في 21 مباراة. 
واللافت في سدد اللاعب البرازيلي، أن الفريق لا يعرف طعم الخسارة حين يسجل له ألميدا، بعدما أسهم في حصول الفريق على 10 نقاط من أصل 18 يمتلكها حتى الآن.
وجاءت أهداف ألميدا مع الظفرة هذا الموسم على الشكل التالي:

الجولة الأولى: الإمارات - الظفرة: 3-3 (3 أهداف).
الجولة الثانية: الظفرة- الشارقة: 2-0 (جول).
الجولة 4: الظفرة- الجزيرة: 2-2 (جول).
الجولة 19: الظفرة- الوصل: 2-1 (جول).
الجولة 20: حتا- الظفرة: 1-2 (جول).

وفي صراع الهبوط كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام، كان دبا الفجيرة بين أكبر الخاسرين في تِلْكَ المرحلة، حين اِنْصِبَ بالأربعة أمام الزعيم، ليواصل رحلة التراجع إلى المركز العاشر، وليدخل في دوامة الخطر بعدما تقلص الفارق الذي يفصل بينه وبين الإمارات أول المهددين بلعب الملحق إلى نقطتين فقط. 
ورفض فريق الإمارات وصيف القاع الاستسلام، وأبى إلا أن يثبت جدارته ورغبته في الاستمرار في عالم الأضواء، وحقق فوزا غاليا على الجزيرة بهدف دون مقابل حمل توقيع الأرجنتيني ساشا، ليسترد طعم الانتصارات فِي غُضُون أن تغلب على الظفرة في المرحلة 12 من عمر المسابقة.
واستفاد أصحاب الأرض من اعتماد المنافس على تشكيل غاب عنه غالبية عناصره الأساسية، بعدما فضل المدرب الهولندي تين كات إراحتهم من أجل لقاء الوحدة في الدور ربع النهائي من مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة.

صراع مثير على ترتيب الهدافين

شهدت الجولة 20 من دوري الخليج العربي اشتعال الصراع على قمة ترتيب الهدافين بين البرازيلي ليما، مهاجم الوصل والأرجنتيني تيجالي مهاجم الوحدة، بعد أن تساويا برصيد 19 هدفا مقابل 18 هدفا للسويدي بيرج.

وهنا ترتيب أبرز الهدافين:

19 هدفا: الأرجنتيني تيجالي (الوحدة)، البرازيلي ليما (الوصل).
18 هدفا: السويدي بيرج (العين).
13 هدفا: البرازيلي كايو كانيدو (الوصل).
11 هدفا: البرازيلي روزا (حتا)، علي مبخوت (الجزيرة).
10 أهداف: البرازيلي فرناندو جابرييل (حتا)، الأرجنتيني ساشا (الإمارات).
9 أهداف: السنغالي ديوب (شباب الأهلي)، والبرازيلي مارسيلو (النصر).
8 أهداف: المالي مايجا (عجمان).
7 أهداف: المصري حسين الشحات (العين)، والمغربي مراد باتنا (الوحدة)، البرازيلي الميدا (الظفرة).
6 أهداف: البرازيلي فاندر فييرا، البرازيلي ويلتون (الشارقة)، وأحمد العطاس والبرازيلي رومارينيو (الجزيرة)، والمجري جوجاك (الوحدة).

31 حمراء في 20 جولة

شهدت الجولة 20 من دوري الخليج العربي 4 حالات طرد، كانت من نصيب خالد عبد الله وأحمد محمد (دبا الفجيرة)، محمد الظاهري (الوحدة)، ووليد اليماحي (عجمان) ليرتفع عدد البطاقات الحمراء التي شهدها الموسم حتى الآن إلى 31 بطاقة، وهنا أبرز الحالات:

الجولة الثانية: حسن زهران (عجمان)، وحسن ابراهيم (شباب الأهلي).
الجولة الثالثة: خالد بطي (الظفرة)، وسيف يوسف (شباب الاهلي)، فواز عوانه (النصر)، عيسى العتيبة (الجزيرة). 
الجولة السادسة: علي ابراهيم (الظفرة)، ومهند سالم العنزي والسويدي ماركوس بيرج (العين). 
الجولة العاشرة: عبيد ريحان (حتا)، وعيسى العتيبة (الجزيرة).
الجولة 11: وليد عباس وخميس سالمين (شباب الأهلي).
الجولة 12: مهند سالم العنزي (العين)، والبرازيلي رونالدو منديز (الوصل).
الجولة 18: الايفواري كونيه (عجمان)، وسالم سلطان وأحمد العكبري (الوحدة).
الجولة 19: علي مصطفى (الإمارات)، والأوزبكي حيدروف (عجمان)، والبرازيلي فاندر فييرا (الشارقة)، خالد الدرمكي (الظفرة).
الجولة 20: خالد عبد الله وأحمد محمد (دبا الفجيرة)، محمد الظاهري (الوحدة)، وليد اليماحي (عجمان).

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، الظفرة يإِسْتَأْنَفَ رحلة الأمان برقم خاص لألميدا القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر الظفرة يإِسْتَأْنَفَ رحلة الأمان برقم خاص لألميدا عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : الخليج